Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

أول لقاء بين وزير الخارجية الإسرائيلي ومسؤول فلسطيني

حسين الشيخ أكد ضرورة وجود أفق سياسي بين الطرفين يرتكز على الشرعية الدولية

وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لبيد (أ ب)

التقى وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لبيد، مساء الأحد، وزير الشؤون المدنية في السلطة الفلسطينية حسين الشيخ، وفق ما أعلن الأخير على "تويتر"، في أول اجتماع رسمي يعلن عنه بين الوزير الإسرائيلي ومسؤول فلسطيني.

وقال الشيخ في تغريدة "التقيت مساء اليوم (الأحد) وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد وتباحثنا بعدة قضايا سياسية ومسائل ثنائية"، من دون أن يفصح عن مكان انعقاد اللقاء.

ولم تشأ وزارة الخارجية الإسرائيلية الإدلاء بتعليق لوكالة الصحافة الفرنسية من دون أن تنفي حصول اللقاء.

وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس التقى أواخر ديسمبر (كانون الأول) وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس خلال زيارة أجراها إلى إسرائيل.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وكانت تلك المرة الأولى التي يزور فيها عباس (86 عاماً) إسرائيل لعقد اجتماع رسمي مع مسؤول إسرائيلي منذ عام 2010.

وبعد وصول نفتالي بينيت إلى السلطة في يونيو (حزيران) الماضي على رأس حكومة ائتلافية، زار وزراء إسرائيليون عدة بينهم غانتس عباس في رام الله حيث مقر السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة.

وأوضخ الوزير الفلسطيني في تغريدته، الأحد، أنه أكد للبيد "ضرورة وجود أفق سياسي بين الطرفين يرتكز على الشرعية الدولية" في إشارة خصوصاً إلى قرارات الأمم المتحدة حول النزاع الإسرائيلي - الفلسطيني.

وبعد زيارة عباس لإسرائيل، اتخذت الدولة العبرية سلسلة "تدابير لبناء الثقة" مع السلطة الفلسطينية على غرار إعطاء 600 ترخيص إضافي للسماح لرجال أعمال فلسطينيين بدخول إسرائيل وتسوية أوضاع ستة آلاف فلسطيني يقيمون في قطاع في الضفة الغربية يقع تحت السيطرة الإسرائيلية.
 

المزيد من الشرق الأوسط