Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

"تويتر" تتيح للمستخدمين دفع "إكراميات" لحساباتهم المفضلة

استحدثت المنصة أداة "تيب جار" لتقديم الدعم المالي للمغردين المحبذين للأشخاص

تقتصر خدمة علبة الإكراميات على عدد محدود من الحسابات (أ ف ب)

قدمت "تويتر"، أمس الخميس، أداة جديدة تحمل اسم "تيب جار" (علبة الإكراميات)، تتيح للمستخدمين التبرع بمبالغ مالية للمغردين المفضلين لديهم.

إذ تحاول توفير بيئة جاذبة لصناع المحتوى من خلال ميزة جديدة وهي المنح المالية، هذه الخاصية التي استحدثها ستمكن صناع المحتوى من تفعيل خيار جديد في صفحتهم الشخصية تمكن أي متابع لهم من تقديم دعم مالي للحسابات التي يتابعونها.

استحداث طرق لتلقي الدعم

وأوضحت الشبكة الأميركية، في بيان، "أنها المرحلة الأولى من خطتنا لاستحداث طرق جديدة لتقديم الدعم والحصول عليه عبر (تويتر)، من خلال المال".

وحتى اللحظة، تقتصر القدرة على تقاضي أموال من خلال هذه الخدمة على عدد محدود من الحسابات، من صناع محتوى وصحافيين وخبراء ومنظمات غير حكومية. غير أن جميع المستخدمين للنسخة الإنجليزية يمكنهم دفع إكراميات.

وأضافت الشبكة، "أنتم من تديرون المحادثات عبر (تويتر)، ونريد أن تتمكنوا بسهولة أكبر بأن تتبادلوا الدعم بما يتعدى متابعة الحسابات وإعادة التغريد ونقرات الإعجاب".

وستتيح الخاصية الجديدة تقديم "إكراميات" بواسطة خدمات للدفع الإلكتروني، مثل خدمة "باي بال" و"فينمو" و"باتريون"، ولن تتقاضى "تويتر" أي عمولة عن هذه الأموال التي ستمر إلى مستخدميها.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وتسعى الشبكة الأميركية إلى تنويع مصادر دخلها، بما يتخطى الإعلانات وإمكانات تحقيق الإيرادات بهدف كسب ولاء المؤثرين.

وهي تحضر خصوصاً لإطلاق اشتراكات مدفوعة للحسابات المفضلة لدى المستخدمين، مع امتيازات خاصة للمشتركين.

 

هاجس الاستمرار في منافسة شرسة

المنصة الأميركية تحاول منذ فترة توفير خيارات جديدة تسهم في الحفاظ على التفاعل ورفع عدد المتابعين، وهو هاجس لدى جميع شبكات التواصل الاجتماعي في ظل المنافسة الشرسة على سوق الإعلان الذي يبقي صناعة المحتوى مستمرة.

يتوقع أن هذه الميزة ستستقطب صناع المحتوى من المنصات الأخرى، وستخلق مشاهير جدداً بمحتوى أكثر نضجاً عبر التدفقات المالية التي سيضيفها لهم التحديث الجديد.

البث المباشر

على الأرجح، سيتم استثمار الميزة الجديدة من قبل المستخدمين من خلال خدمة البث المباشر أو القنوات الصوتية المباشرة التي استحدثها العصفور الأزرق، إذ ستنتهز الحسابات المخصصة في الألعاب الفرصة وتستثمر المنح المالية في نقل عدد ليس بالبسيط إلى "تويتر"، بعد أن باتت منصة شاملة فيها أغلب المميزات التي يحتاجها أي مستخدم.

هذا التغيير في طريقة الكسب المالي لن يغير من اعتماد المشاهير على الإعلانات كمصدر دخل أساسي، إلا أنه مصدر إضافي يحاول من خلاله الموقع إغراء صناع المحتوى لاستخدام المنصة بشكل أكبر ومنافسة بقية المنصات.

ونشرت المجموعة الأميركية نتائج أقل من المتوقع الأسبوع الماضي، وقد بلغ عدد المستخدمين اليوميين الذين من شأنهم در إيرادات للشبكة (ممن رأوا إعلاناً واحداً على الأقل في يوم معين)، 199 مليوناً في الربع الأول، أي أقل بمليون مشترك من توقعات المحللين.

المزيد من تكنولوجيا