Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

بريطانيا: تقارير الإفراج الوشيك عن نازانين زاغاري راتكليف غير دقيقة

دومينيك راب يقول إن على طهران إطلاق سراح جميع المحتجزين بشكل تعسفي

موظفة الإغاثة البريطانية من أصل إيراني نازانين زاغاري راتكليف (رويترز)

قال وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب، يوم الاثنين، إن التقارير التي توحي بأن إيران ستفرج عن موظفة الإغاثة البريطانية من أصل إيراني نازانين زاغاري راتكليف غير دقيقة.

وقال خلال مؤتمر صحافي "يتحتم على إيران إطلاق سراح المحتجزين بشكل تعسفي، ومن وجهة نظرنا، غير قانوني، من دون قيد أو شرط، وأخشى أن تكون التقارير التي تشير إلى إطلاق سراحها الوشيك غير دقيقة"، وفقاً لوكالة "رويترز".

وكان وزير الخارجية البريطاني، قد قال لـ "بي بي سي"، يوم الأحد، إن "نازانين محتجزة بشكل غير قانوني من وجهة نظري وفق القانون الدولي، وأعتقد أنها تعامل بالطريقة الأكثر تعسفاً وإساءة". وأضاف، "أعتقد أن الطريقة التي تُعامل بها ترقى إلى التعذيب، والإيرانيون ملزمون بشكل واضح، وبلا لبس، بالإفراج عنها".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ورداً على قول مسؤول إيراني إنه سيتم الإفراج عن زاغاري-راتكليف "بعد تسديد دين عسكري" مستحق لطهران لدى لندن، قلل مسؤول في وزارة الخارجية البريطانية، الأحد، من شأن هذه التكهنات.

وأصدرت محكمة في طهران، الاثنين، حكماً جديداً بالسجن لعام واحد ومنع السفر لعام بعد ذلك، بحق زاغاري-راتكليف البالغة 42 سنة، بتهمة "الدعاية" ضد إيران.

وندد رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، بالحكم الجديد، قائلاً "لا أعتقد أنه من الصحيح إطلاقاً أن يتم الحكم على نازانين بقضاء أي وقت إضافي في السجن. أعتقد أن وجودها في السجن خطأ من الأساس"، مضيفاً أن لندن تعمل "جاهدة للغاية" لضمان إطلاقها.

ورداً على سؤال حول ما إذا كانت لندن تعتبر أنها "رهينة"، قال وزير الخارجية البريطاني إنه "من الصعب ادعاء عكس هذا التوصيف، سبق أن قلت ذلك". 

المزيد من دوليات