Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

كيف تستثمر في العملات المشفرة؟

منتجات مضاربة عالية المخاطر مع استعداد للخسارة وقد تفقد كل أموالك

أسعار بيتكوين بأحد مراكزه في مدينة نيويورك  (أ ف ب)

على الرغم من أن سوق العملات المشفرة جديدة نسبياً حيث لا يتجاوز عمرها سنوات، وعلى الرغم من تعقيدها، فإنه من السهل فهم أساسياتها، فإذا كنت ستستثمر في العملات الرقمية أو المشفرة، فيجب أن تبحث أولاً في التكنولوجيا وتنظر أيضاً إلى الصناعة التي تخدمها وإمكانات نموها. والأهم من ذلك تحديد مخاطر هذا النوع من الاستثمارات السريعة.

في يناير (كانون الثاني)، حذرت "هيئة السلوك المالي" في بريطانيا من مخاطر الاستثمار في سوق العملات المشفرة، وبعثت برسالة صارمة قائلة، "يجب أن يكون المتعاملون في هذه السوق مستعدين لخسارة كل أموالهم".

واعتبرت الهيئة الأصول المشفرة استثمارات مضاربة مخاطرها عالية للغاية، وحذرت البريطانيين المتعاملين في أسواق العملات المشفرة بأنهم لن يكونوا محميين في حال حدوث خطأ ما بموجب قوانين الحماية المالية في البلاد. وفي يناير 2020، سُمح لـ "هيئة السلوك المالي" في بريطانيا بالإشراف على كيفية إدارة شركات الأصول المشفرة لمخاطر غسل الأموال وتمويل مكافحة الإرهاب، مما فرض على شركات الأصول المشفرة في البلاد الامتثال للوائح غسل الأموال والتسجيل في الهيئة.

تعرف على الأمان

قبل استثمار ثروتك في الأصول الرقمية، عليك أن تتعلم بعض النصائح بشأن الخصوصية وكيفية تخزين عملتك المشفرة بأمان. إذا فقدت عملتك الرقمية من محفظتك، فستضيع إلى الأبد. على عكس الممارسات المصرفية التقليدية، لا تحتوي العملة الرقمية فعلياً على أنظمة آمنة من الفشل.

هذا يعني أن عملتك الرقمية ستكون دائماً معرضة لخطر السرقة من المتسللين أو حتى من خطأ المستخدم. أبسط شيء يمكنك القيام به هو تخزين كل كلمات المرور ومعلومات الحساب على قطعة من الورق. قد تبدو الممارسة قديمة جداً ولكن في العالم الرقمي ليس من الذكاء أبداً تخزين كلمات المرور ومعلومات الحساب عبر الإنترنت، وبالتالي لا تقم أبداً بتخزين عملتك الرقمية في محفظة عبر الإنترنت أو محفظة صرف، فهما الأكثر عرضة لهجمات القراصنة.

 ما المقصود بالعملة المشفرة؟

العملة المشفرة هي عملة رقمية موجودة فقط في شبكة من أجهزة الكمبيوتر تسمى" بلوك تشين"  متصلة بالإنترنت، وهي قاعدة بيانات موزعة تمتاز بقدرتها على إدارة قائمة متزايدة باستمرار من السجلات المسماة "كُتلا- بلوكس"، وتحتوي كل كتلة على الطابع الزمني ورابط إلى الكتلة السابقة، صُممت سلسلة الكتل بحيث يمكنها المحافظة على البيانات المخزنة بها والحيلولة من دون تعديلها، أي أنه عندما تخزن معلومة ما في سلسلة الكتلة لا يمكن لاحقاً القيام بتعديل هذه المعلومة. إنها عملات افتراضية غير مركزية وموجودة خارج نطاق الأعمال المصرفية التقليدية ولكن لا يزال يمكن تداولها مثل أي عملة أخرى. "بيتكوين" هي العملة المشفرة الأصلية والأكثر رواجاً، واليوم هناك أكثر من 1000 عملة مشفرة أخرى تعتمد على التكنولوجيا نفسها بحسب سمارت أسيت.

كيف تعمل العملات المشفرة؟

تعتبر العملات المشفرة نوعاً من النقد الرقمي من دون سلطة مركزية، مما يعني أنه لا يوجد شخص واحد أو مؤسسة "مثل البنك المركزي" يسيطر عليها. عدم وجود سلطة مركزية يزيل الحاجة إلى أن يثق أي كيان واحد بالتحكم في الحسابات والأرصدة والمعاملات. بعبارة أخرى، فإنه يحسن الشفافية ويقلل من مخاطر المحاسبة أو الأخطاء الاحتيالية مثل "الإنفاق المزدوج" داخل النظام. يتم إدخال العملات المشفرة المنشأة حديثاً مثل "بيتكوين" في قاعدة البيانات المعروفة باسم "بلوك تشين"، يتم إنشاء العملات عندما تقوم أجهزة الكمبيوتر بتجميع مجموعة معقدة من الخوارزميات في عملية تسمى التعدين. تستخدم هذه الخوارزميات التشفير من أجل تأمين المعاملات وتنظيم إنشاء وحدات إضافية من الكود. داخل الشبكة، كل نظير لديه سجل من التاريخ الكامل لجميع المعاملات وبالتالي رصيد كل حساب. توجد العملات الرقمية كطريقة لإظهار معاملة مالية.

كيف تستثمر في العملات المشفرة؟

قم بتخصيص نسبة صغيرة فقط من محفظتك للعملات المشفرة، وسيكون عليك أن تقرر مسبقاً مقدار محفظتك التي تريد تخصيصها للعملة المشفرة. ومن ثم اختر العملة المشفرة الخاصة بك. واختر منصة لشراء العملات المشفرة. وبعد ذلك قم بتخزين عملتك المشفرة.

 أكثر الأماكن شيوعاً لشراء العملات المشفرة هي بورصات العملات المشفرة. فهناك العديد من البورصات المختلفة للاختيار من بينها، أكثرها شيوعاً هي "كوين بيز" و"جي داكس" و"بيتفانيكس"، وتتيح لك هذه التبادلات شراء عملات مثل "بيتكوين" و"أثيريوم" باستخدام بطاقة الخصم. ومن العملات الأكثر شيوعا "بيتكوين". ويمكنك شراء أجزاء من عملة معدنية، لذلك لا تحتاج إلى استثمار آلاف الدولارات للدخول لهذا العالم.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

تجني التبادلات الأموال عن طريق فرض رسوم على إجراء المعاملات، ولكن هناك مواقع ويب أخرى يمكنك زيارتها للتفاعل مباشرة مع المستخدمين الآخرين الذين يتطلعون إلى بيع العملات المشفرة. ولكن هناك خطراً إضافياً يتمثل في التعامل مباشرة مع شخص غريب لا يمكنك التحقق من عملته. إذا كنت حديث العهد بالعملات المشفرة، فمن المحتمل أن ترغب في استخدام التبادل. أحد الخيارات الأخرى التي أصبحت أكثر انتشاراً هو ماكينة الصراف الآلي لـ "بيتكوين". يوجد اليوم أكثر من 4 آلاف موقع لأجهزة الصراف الآلي للعملات المشفرة في 76 دولة. يمكنك استخدامها لشراء "بيتكوين" وإرسالها إلى محفظتك.

كيف تشتري وتبيع العملة المشفرة؟

لشراء العملة المشفرة، تحتاج إلى الشراء والبيع عبر البورصة، وهذا يعني أنك بحاجة إلى إنشاء حساب صرف وتخزين العملة المشفرة في "محفظتك" الرقمية. إذا كنت تريد ببساطة تداول عملة مشفرة، فأنت تحتاج فقط إلى حساب وساطة، بدلاً من الوصول إلى البورصة الأساسية مباشرة.

كيفية تخزن عملتك المشفرة؟

عندما نقول "أرسلها إلى محفظتك"، فإننا لا نعني أنك تضع "بيتكوين" في محفظة فعلية. لتخزين عملتك، فأنت بحاجة إلى محفظة للعملات المشفرة، وهو أمر ضروري لتخزين الرمز الذي يشكل محفظة العملات المشفرة الخاصة بك بشكل آمن، ويمكن أن يكون لديك إما محفظة برامج أو محفظة أجهزة. تعد محافظ البرامج ضرورية لتمكين التداول النشط، لأنها تجعل الوصول إلى عملتك أسهل بكثير.

ما هي العملات المشفرة الأفضل للاستثمار؟

أولاً "بيتكوين" هي الأطول من حيث الوجود من بين العملات المشفرة الأخرى وقيادية من حيث سعرها وقيمتها السوقية وحجمها الذي يعد أعلى بكثير من أي خيارات استثمار أخرى. وحتى مع وجود الآلاف من العملات المشفرة الأخرى في السوق، لا تزال "بيتكوين" تمثل 40 في المئة من القيمة السوقية للعملات المشفرة.

ثانياً "أثيريوم"، وتختلف عن "بيتكوين" لأنها ليست مجرد عملة مشفرة. إنها أيضاً شبكة تتيح للمطورين إنشاء عملتهم المشفرة باستخدام شبكة "أثيريوم". ثالثاً "بينانس"، وهي واحدة من العملات المشفرة القليلة التي وصلت إلى ذروتها بعد عام 2017. رابعاً "تيذر"، وهي الأكثر استقراراً بين جميع العملات المشفرة لأنها مرتبطة بالدولار الأميركي. لكل وحدة من "تيذر" دولار واحد في البنك الاحتياطي الفيدرالي. خامساً "كردانو"، وتمتلك شبكة كاردانو بصمة أصغر مما يجعلها جذابة للمستثمرين. سادساً "بلكودوت". تم إنشاؤها بواسطة قادة "أثيريوم" الذين انفصلوا عن عملتهم المشفرة مع شبكة أفضل. سابعاً "ربلي" وهي الشركة التي كشفت النقاب عن رمز "إكس آر بي" وجذبت المستثمرين لأنها تميز نفسها عن العملات المشفرة الأخرى من خلال تقديم معاملات دولية.

ثامناً "ليتكوين"، بإمكانها إتمام المعاملات في فترة زمنية قياسية أسرع بأربع مرات من "بيتكوين". تاسعاً "تشين لينك" مميزة بسعرها الجذاب. وأخيراً "ستيلار"، وهي هي في الأساس "باي بال" لشبكات العملات المشفرة، وتعمل كجسر بين البنوك وشبكات "بلوك تشين".

ما هي مخاطر تداول العملات المشفرة؟

تقول "سي أم أس ماركتس"، إن مخاطر تداول العملات المشفرة بشكل أساس بتقلباتها، عالية ومضاربة، ومن المهم فهم المخاطر قبل البدء في التداول. وتتمثل المخاطر أولاً في التقلب، إذ إن التغيرات غير المتوقعة في معنويات السوق يمكن أن تؤدي إلى تحركات حادة ومفاجئة في الأسعار. وليس من غير المألوف أن تنخفض قيمة العملات المشفرة بسرعة بالمئات، إن لم يكن آلاف الدولارات. ثانياً غياب التنظيم، فالعملات المشفرة غير منظمة حالياً من قبل الحكومات والبنوك المركزية. ومع ذلك، فقد بدأوا أخيراً في جذب المزيد من الاهتمام. على سبيل المثال، هناك أسئلة حول تصنيفها كسلعة أو عملة افتراضية. أضف إلى ذلك أن العملات المشفرة عرضة للخطأ والقرصنة، حيث لا توجد طريقة مثالية لمنع الأخطاء التقنية أو الخطأ البشري أو القرصنة. أيضا تداول العملات المشفرة يحمل مخاطر إضافية مثل الهارد فورك أو التوقف. ونصحت الشركة المتعامل في سوق تداول العملات المشفرة بضرورة التعرف على هذه المخاطر قبل تداول العملات. فعند حدوث "هارد فورك"، قد يكون هناك تقلب كبير في الأسعار، وقد يعلق التداول طوال الوقت إذا لم يكن لدينا أسعار موثوقة من السوق الأساسية.

نصائح للاستثمار بمسؤولية

يمكن أن يكون الاستثمار في العملات المشفرة احتمالاً مثيراً للاهتمام لجزء من محفظتك، ولكن يجب عليك التأكد من تنويع استثماراتك مع مقتنيات أخرى. يمكن أن ينصحك المستشار المالي الجيد بشأن توزيع الأصول بشكل جيد، وسيستثمر معظمهم أموالك من أجلك. يمكن لأداة "سمارت أسيت" المجانية أن تطابقك مع المستشارين في منطقتك بناء على حاجاتك المالية. أيضا يعتمد المبلغ الذي تستثمره على مقدار المخاطرة التي ترغب في تحملها، وطول أفقك الزمني، ويجب أن يكون لديك تقدير تقريبي للمبلغ الذي يمكنك استثماره، ويمكن أن تساعدك حاسبة الاستثمار في" سمارت أسيت" في حساب ما يمكن أن تصل إليه استثماراتك بمرور الوقت.

المزيد من عملات رقمية