Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

حادث أمني يغلق المنطقة المحيطة بـ"الكابيتول"

مقتل شرطي وسائق سيارة اصطدمت بحاجز بالقرب من المبنى وبايدن يأمر بتنكيس الأعلام في البيت الأبيض

أغلقت الشرطة الأميركية الشوارع المحيطة بمبنى "الكابيتول" ومكاتب الكونغرس، في العاصمة واشنطن، في ظل انتشار أمني كثيف، وفق ما أفاد به شاهد وكالة "رويترز"، بعدما اصطدمت سيارة بحاجز أمني، كان يقودها رجل توفي بعد توقيفه ونقله إلى المستشفى.

وأعلنت الشرطة إصابة عنصرين من صفوفها قرب مبنى "الكابيتول"، أحدهما توفي لاحقاً متأثراً بجروحه، بعدما صدمتهما سيارة اعتقل سائقها.

وقالت رئيسة شرطة "الكابيتول" يوغاناندا بيتمان، في مؤتمر صحافي، إن المشتبه به الذي اقتحم النقطة الأمنية، نزل من السيارة مسلحاً بسكين.

وقال روبرت كونتي، القائم بأعمال قائد شرطة العاصمة، "لا يبدو الأمر مرتبطاً بالإرهاب لكن بالتأكيد سنواصل التحقيق".

وذكرت الشرطة أنها لا تملك معلومات عن دوافع المهاجم كما أنها لم تحدد بعد هويته، مؤكدة أن لا سجل إجرامياً له.

ووفق وسائل إعلام أميركية، يبلغ منفذ الهجوم 25 من العمر، وهو من ولاية إنديانا.

ونقلت شبكة "سي أن أن" عن شرطة "الكابيتول"، أن الرجل طعن أحد الشرطيين بسكين، قبل أن يطلق عليه النار.

تنكيس الأعلام في البيت الأبيض

وأعلن الرئيس الأميركي جو بايدن أنه والسيدة الأولى جيل بايدن يشعران بحزن شديد بسبب مقتل شرطي وإصابة آخر في الهجوم أمام مبنى الكابيتول.

وقال بايدن في بيان "شعرت أنا وجيل بحزن شديد عندما علمنا بالهجوم العنيف عند نقطة تفتيش أمنية امام مبنى الكابيتول الأميركي". وأعطى بايدن أوامره لتنكيس الأعلام في البيت الأبيض. 

وتكريماً للشرطي الذي قتل في الهجوم، أمرت نانسي بيلوسي، رئيسة مجلس النواب، بتنكيس أعلام الكونغرس.

وقال زعيم الجمهوريين في مجلس الشيوخ ميتش ماكونيل على "تويتر"، "ما زلنا تحت صدمة ما حدث"، متوجهاً بالشكر إلى الشرطة.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ولم يكن أعضاء الكونغرس في واشنطن اليوم الجمعة لأن مجلسي النواب والشيوخ في عطلة بمناسبة عيد الفصح.

وتقول شرطة "الكابيتول" إن الحادث وقع عند نقطة تفتيش بالقرب من المبنى. يأتي ذلك في الوقت الذي لا تزال فيه منطقة واشنطن في حالة توتر بعد ما يقرب من ثلاثة أشهر من اقتحام حشد مبنى "الكابيتول" حيث كان الكونغرس يصوت للتصديق على فوز جو بايدن بالانتخابات الرئاسية.

وقالت إن المشتبه به نقل إلى المستشفى في حالة حرجة، بينما نُقل أحد الضابطين المصابين بسيارة شرطة إلى المستشفى، في حين نقلت الآخر طواقم الطوارئ الطبية.

وشوهدت سيارات الإسعاف تهرع إلى المكان، في حين نقل شخص واحد على الأقل بواسطة نقالة.

وقالت شبكة "سي أن أن" إن الشرطة طلبت من المقيمين في المنطقة المحيطة بـ"الكابيتول" البقاء داخل منازلهم والابتعاد عن النوافذ.

وقال فيتو ماغيولو، المتحدث باسم الحماية المدنية في واشنطن، إنهم يستجيبون لإطلاق النار على الحاجز الشمالي لمبنى الكونغرس، وهناك مؤشرات على أنهم سينقلون جرحى.

المزيد من دوليات