Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

هل ينهي فوز أرسنال على تشيلسي معاناة الجماهير؟

حقق النادي فوزاً ثميناً بنتيجة 3-1 على استاد الإمارات في البوكسنغ داي

ميكيل أرتيتا المدير الفني لنادي أرسنال الإنجليزي (رويترز)

قال مايكل أرتيتا، المدير الفني لنادي أرسنال، إنه يأمل أن يشكل فوز فريقه في الدوري الإنجليزي الممتاز على تشيلسي "نقطة تحول" في موسم الفريق المضطرب.

وسجل ألكسندر لاكازيت وغرانيت تشاكا وبوكايو ساكا كل الأهداف للمضيفين في "البوكسنغ داي" قبل أن يذلل تامي أبراهام الفارق لتشيلسي في وقت متأخر، وقد رفع الفوز بنتيجة 3-1 فريق أرسنال من المركز 15 في الجدول إلى المركز 14.

وعلى الرغم من أن الطريق لا يزال طويلاً أمام أرسنال لإنقاذ موسمه، إلا أن أرتيتا حريص على رؤية لاعبيه يبنون على الطبيعة الرائعة لأدائهم ضد فريق المدير الفني فرانك لامبارد صاحب المركز السادس.

وقال الإسباني لشبكة سكاي سبورتس في الذكرى الأولى لتعيينه كمدرب رئيس، "فوز كبير حقاً بالنسبة إلينا، لقد شعرنا بالإحباط حقاً من النتائج وليس الأداء".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

"من الواضح أن اللاعبين كانوا يعانون ومشجعينا يعانون، واليوم في يوم خاص، لم يكن هناك أفضل من مواجهة تشيلسي في ديربي لندن خلال البوكسنغ داي، والفوز بالطريقة التي فزنا بها".

وأضاف "لذا نأمل أن تكون هذه نقطة تحول، من الجيد رفع مستوى ثقة الفريق، لأنني أعلم أنه يمكنهم اللعب على هذا المستوى، ومن الصعب أن تكون في مستوى مميز وتحافظ على هذا المستوى. تشيلسي، نعرف كم هم جيدون، لكن في اللحظات الكبيرة في المباراة كنا الفريق الأفضل ولهذا فزنا بها".

كما أعرب أرتيتا عن ارتياحه لتحقيق فريقه فوزه الأول في الدوري الإنجليزي الممتاز منذ 1 نوفمبر (تشرين الثاني)، عندما فاز بنتيجة 1-0 على مانشستر يونايتد.

وقال "عندما تبدأ في رؤية كل ما يحدث ضدنا، حيث كنا نلعب بـ 10 لاعبين عدة مرات هذا الموسم ومع الإصابات وتفشي كوفيد-19، نجد أننا كم كنا غير محظوظين في كثير من المباريات".

وتساءل "ما الذي نحتاجه للفوز بمباراة كرة قدم؟ لذلك اليوم عندما استقبلنا ركلة الجزاء كنت أفكر في أن هذا غير ممكن الآن". ثم أجاب "أعتقد أن هذه هي الكلمة الأنسب.. الراحة، وكذلك أنا فخور باللاعبين على الأداء الذي قدموه ويسعدني رد الجميل لمشجعينا، لأنني أتخيل أنهم أصيبوا بخيبة أمل حقاً من نتائجنا".

وبدا أرسنال الفريق الأكثر إشراقاً منذ صافرة البداية، وقد نسب أرتيتا الفضل في البداية الجيدة للتأثير على بقية أداء فريقه.

وحكى أرتيتا أن الفارق عن المباريات القليلة الماضية "كان أننا قدمنا بداية مميزة، وذهبنا إلى القمة، وهذا مرة أخرى رفع مستوى الثقة في الفريق، لأننا بدأنا بزخم جيد وكنا مسيطرين وصنعنا الفرص بشكل مباشر، ثم كان لدى الفريق إيمان فسجلنا الهدف الأول ثم ذهبنا إلى الهدف الثاني والثالث وكان بإمكاننا تسجيل الهدفين الرابع والخامس".

وبرز شباب أرسنال في الإمارات، حيث فاز ساكا بالركلة الحرة التي سجل منها تشاكا هدف أرسنال الثاني قبل أن يسجل نفسه في الشوط الثاني بمحاولة عرضية واضحة، كما تألق غابرييل مارتينيلي وإميل سميث رو.

وقال أرتيتا، "كان لدينا مزيج جيد اليوم من الشباب وبعض الخبرة واللاعبين الكبار، كلهم كانوا رائعين، لا أود أن أختار منهم فقط، حتى المزاج قبل المباراة، كنت أشعر أنه جيد حقاً، ولم يكن الأمر سهلاً في هذه اللحظة، لذلك أنا فخور بمجموعة اللاعبين وبروح الفريق التي لدينا".

وتابع"علينا الاستمرار، لقد ذكرنا أنه كان أسبوعاً جيداً بالنسبة إلينا، بدأنا جيداً هذا الأسبوع، لكن دعونا نستمر ونعلم أنه لا يزال لدينا كثير من الأشياء لتحسينها".

 

© The Independent

المزيد من رياضة