أفضل أداءات شخصيّة الشرطي الفاسد تلفزيونيّاً: بداية من كريغ باركينسون في مسلسل "لاين أوف ديوتي" وصولاً إلى إدريس آلابا في مسلسل "لوثر"

مع عودة مسلسل المخرج جيد مركوريو الدرامي البوليسي إلى شاشتنا، يلقي جيرار غيلبرت نظرة على ضبّاط الشرطة الأسوأ سلوكاً على شاشة التلفزة

ما الذي تقوله تلك المسلسلات حقاً؟ ("بي بي سي")

انطلاقاً من "ديرتي هاري"،  و"باد لوتيننت" و"أورسون ويلز" في "تاتش أوف إيفلز" وصولاً إلى "سيربيكو"، و"إنترنال آفيرز" و"إل إيه كونفيدانشال"، امتلكت أفلام السينما إرثاً غنيّاً فيس تقديم رجال شرطة فاسدين أو مجرمين أو ببساطة رجال شرطة يتلاعبون بالقوانين. لا يملك التلفزيون إرثاً مماثلاً.

ومع الميل لإرضاء المعلنين أو المشرّعين في الدولة، تأخّرت المسلسلات التلفزيونية في تقديم رجال الشرطة إلا في صورة الاستقامة، وشخصية جورج ديكسون التي خلّدها جاك وارنر في مسلسل "ديكسون أوف دوك غرين" شكّلت معياراً في الاستقامة والنزاهة المطلقة للشرطة، إبّان أواسط السبعينيات القرن الماضي، وهو العقد الذي اشتهر بممارسات الشرطة وتصرفاتها السيئة في الحياة الواقعية.

لكن الزمن الحالي هو للتلفزة التي يتحكّم بها جمهور المشتركين في القنوات والمحطات، أدّى إلى هيمنة البطل- النقيض بالترافق مع رغبة كبيرة لدى المشاهدين لتقبّل ضبّاط الشرطة السيئين والفاسدين، سواء أكانوا عنيفين في مطارداتهم واستجواباتهم للمجرمين، أو بتصويرهم كمجرمين وفاسدين على الدوام أو متواطئين في القتل مع رجال العصابات.

والمسلسل الأول الذي يتصدر اللائحة ويتقدّم على المسلسلات الأخرى، حتى لو من باب عدد المحققين الماكرين والخطيرين الذين يضمّهم، هو مسلسل "لاين أوف ديوتي" لجيد مركوريو الذي سيبدأ عرضه على قناة "بي بي سي 1"، وسيعود إلى الشاشة مع نهاية شهر مارس(آذار). إنّه مسلسل عن رجال الشرطة، لكن لا يكون أحد في مأمن، ولا يمكن الوثوق في أحد.

فيما ننتظر لرؤية أحدث الحبكات والمشاهد التي ستقدّمها وحدة "إيه سي -12"، إليكم أفضل 20 شخصية تلفزيونيّة لدور ضبّاط الشرطة الأسوأ سلوكاً.

© The Independent

المزيد من تلفزيون وإذاعة