Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

المهرجانات المصرية تواصل الحياة بإضاءة الشاشة الفضية

مدير "الجونة" يستعرض أهم الأفلام العالمية وأباظة يعلن المكرمين في "الإسكندرية" و"القاهرة" يمنح وحيد حامد الهرم الذهبي

مهرجان الجونة السينمائي في دورته السابقة (الموقع الرسمي للمهرجان)

من الواضح أن المهرجانات المصرية قررت تحدي كورونا، وعدم إلغاء أهم الفعاليات بسبب تلك الجائحة بدافع التعايش الحتمي معها بعد الأضرار الجسيمة التي لحقت بصناعة السينما ومهرجاناتها على مدار الأشهر الماضية منذ بداية الجائحة، وتقرر انطلاق ثلاثة مهرجانات كبرى في مصر بداية من أكتوبر (تشرين الأول) المقبل، وهي مهرجان الجونة برئاسة الناقد انتشال التميمي وإدارة الفنانة بشرى والمخرج أمير رمسيس وعمرو منسي، وستقام الدورة الرابعة من 23 إلى 31 أكتوبر، أما مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول حوض البحر المتوسط فستقام دورته الـ36 برئاسة الناقد الأمير أباظة، من يوم 7 إلى 12 نوفمبر (تشرين الثاني)، كما قررت إدارة مهرجان القاهرة السينمائي الدولي إقامة دورته الـ42 برئاسة المنتج محمد حفظي، يوم 19 إلى 28 نوفمبر المقبل.

 

 

أفلام عالمية تتحدى كورونا

 في تصريحات لـ"اندبندنت عربية" قال انتشال التميمي مدير مهرجان الجونة السينمائي، إن هناك إصراراً على مواصلة الحياة، وتقديم مهرجان الجونة السينمائي في دورته الرابعة، مع الحفاظ الكامل على الإجراءات الاحترازية والقوانين حماية للجميع، ومنعاً لوجود أي مشكلة من أي نوع.

وأضاف التميمي أن الدورة الرابعة من الجونة ستكون مختلفة وثرية بشكل كبير جداً.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

أما المدير الفني للمهرجان المخرج أمير رمسيس فقال، يشكل الوباء العالمي الحالي تحديات للممارسات الحياتية اليومية لكثيرين، وعلى الرغم من ذلك، فإننا لا نزال مصرين على اختيار أفضل أفلام العام للدورة الرابعة للمهرجان.

ويضم المهرجان في هذه الدورة نخبة من أهم الأفلام منها "حكايات سيئة" (إيطاليا - سويسرا) للمخرجين داميانو، وفابيو دينوسينزو، في مسابقة الأفلام الروائية الطويلة. الذي فاز بجائزة الدب الفضي لأفضل سيناريو في الدورة الـ70 لمهرجان برلين السينمائي.

وفيلم "أيام أكلة لحوم البشر" (فرنسا- جنوب أفريقيا- هولندا) لتيبوهو إدكينز، وقد عُرض الفيلم في قسم البانوراما في الدورة الـ70 لمهرجان برلين السينمائي.

 

 

أيضاً يعرض في الجونة هذا العام فيلم "مُشع" لريثي بان، وهو فيلم (دوكيو-دراما فرنسي- كمبودي) يدور حول البشر الناجين من إشعاعات الحرب. وقد فاز الفيلم بجائزة أفضل فيلم وثائقي في الدورة الـ70 لمهرجان برلين السينمائي كذلك.

 ومن الأفلام المهمة التي ستعرض هذه الدورة أفلام مثل"امسح التاريخ" (فرنسا)، من إخراج بينوا ديليبين وجوستاف كيرفيرن، وفيلم "برلين ألكسندر بلاتز" (ألمانيا- هولندا) لبرهان قرباني، وحظي الفيلم بأربع جوائز ذهبية في حفل توزيع جوائز الفيلم الألماني الـ69، إضافة إلى مشاركته في المسابقة الرسمية لمهرجان برلين في دورته الـ70.

ومن صربيا، يعرض فيلم "أب" لسردان جوبولوفيتش، كما يعرض فيلم "سقوط" وهو من إنتاج مشترك بين الولايات المتحدة الأميركية وكندا، ومن فرنسا فيلم "بانكسي أكثر المطلوبين" ويحكي عن روبن هوود المُقنع؛ بانكسي. وعُرض الفيلم في الدورة الـ19 لمهرجان تريبيكا السينمائي.

ومن الاختيارات الرسمية لمهرجان كان السينمائي 2020، يُعرض فيلم "إبراهيم" (فرنسا) لسمير قواسمي، وهو فيلم روائي طويل.

وهناك فيلم آخر مميز من صربيا هو "واحة" لإيفان إيكيتش، وهو فيلم روائي طويل يعرض لنا لمحات من حيوات الأطفال المولودين بإعاقات ذهنية. ومن روسيا يعرض فيلم "الصبي صائد الحيتان" (روسيا-بولندا) لفيليب يوريف، كما تضم مسابقة الأفلام القصيرة هذا العام فيلم التحريك السويسري الوثائقي "قشر" لصامويل باثي وسيلفاين مونيه.

كما يُعرض الفيلم الإسباني "مؤثرة" دولياً لأول مرة، وهو فيلم قصير من إخراج روبن باربوزا، ويعرض الفيلم القصير "مُلصق" (جمهورية شمال مقدونيا). وقد شارك الفيلم في مسابقة الأفلام القصيرة لمهرجان صندانس السينمائي 2020، وفاز بجائزة لجنة التحكيم لأفضل فيلم قصير في مهرجان بروكلين السينمائي الدولي 2020.

واختتم أمير رمسيس حديثه بأنه سيتم الإعلان عن البرنامج الكامل للدورة الرابعة في نهاية سبتمبر 2020.

 

 

الإسكندرية يكرم العلايلي والدغيدي

أما مهرجان الإسكندرية السينمائي الدولي فتحدث عنه مديره الناقد السينمائي الأمير أباظة قائلاً لـ"اندبندنت عربية" إن الدورة السادسة والثلاثين بالتأكيد لها تحديات مختلفة عن كل الدورات، وأبرز ما يجب الاهتمام به هو صحة الضيوف وسلامتهم وهذا رقم واحد في الأولويات الخاصة بإدارة المهرجان، وأشار أباظة أن الدورة القادمة من المهرجان تحمل اسم الفنان عزت العلايلي، تقديراً لمشواره الفني العظيم وتاريخه الثري.

وسيُكرم على جانب آخر كثير من النجوم أصحاب البصمات الذين صنعوا تاريخ الفن العربي والمصري، مثل الفنان صلاح عبد الله، الذي قال عنه أباظة، إنه  يستحق التكريم لأنه قدّم عديداً من الأعمال السينمائية المهمة على مدار مشواره الفني، كما نجح في أن يرسم البهجة على وجوه الجمهور من مختلف الأعمار في كل الأعمال التي يشارك فيها.

ويتضمن التكريم إصدار كتاب عن حياته الفنية يكتبه الكاتب الصحفي زين العابدين خيري.

 

 

وأشار أباظة أن من الأسماء التي قرر المهرجان تكريمها أيضاً الفنانة رغدة، وذلك  لمشوارها السينمائي الكبير. كما يقدم المهرجان كتاباً عن الفنانة رغدة، من تأليف الناقدة ماجدة موريس .

وتابع أباظة، سيُكرّم أيضاً المخرج ومدير التصوير محسن أحمد عن مجمل أعماله الفنية، لأنه أحد صناع السينما الذين قدموا عديداً من الأعمال المميزة والمهمة، وأثروا بها الشاشة الكبيرة.

واختتم أباظة حديثه عن المكرمين في المهرجان هذا العام، "ستكون المخرجة المصرية إيناس الدغيدي من المكرمين"، وقال إنه تم اختيارها رئيساً للجنة تحكيم المسابقة الدولية للأفلام الطويلة لدول البحر المتوسط في الدورة الـ36، كما قررت إدارة المهرجان تكريمها لما قدمته على المستوى السينمائي من أعمال مهمة ومميزة.

وأشار "إيناس الدغيدي مخرجة صاحبة عطاء سينمائي كبير جعل لديها رصيداً ضخماً من الأعمال المهمة ما دفع إدارة المهرجان لتكريمها تقديراً لهذا العطاء، فهي تعد واحدة من المخرجات اللاتي يملكن رؤية مختلفة وسابقة لمخرجات جيلها، كما خاضت معركة تقديم القضايا الجريئة وسلطت الضوء على عديد من القضايا المهمة ".

مهرجان القاهرة يكرم وحيد حامد

أما مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، فقرر عقد دورته الـ42 متحدياً جائحة كورونا أيضاً. وقال رئيس المهرجان السيناريست محمد حفظي إن هذه الدورة مهمة جداً وتواصل طريقها رغم التحديات الكبيرة، ولكن نعمل جاهدين أن تكون أفضل من كل الدورات السابقة.

وأشار حفظي أن هذه الدورة قررت منح الكاتب والسيناريست المصري وحيد حامد، جائزة "الهرم الذهبي التقديرية" لإنجاز العمر، وذلك سيكون ليلة افتتاح الدورة.

وأكد حفظي أن "وحيد حامد استطاع من خلال مشواره في الكتابة أن يضيف قيمة كبيرة للفن  واكتسب لقب المؤلف والسيناريست بفضله رونقاً وأهمية أكبر".

وأشار حفظي أن هناك نخبة من الأفلام المهمة ستعرض خلال هذه الدورة، منها الفيلم الوثائقي المصري "عاش يا كابتن" إخراج مي زايد، وسيشارك في المسابقة الدولية للدورة الحالية، وذلك في عرضه الأول في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

المزيد من فنون