حصان بوتين يهينه في اليوم العالمي للمرأة

أُجبِر حراس الرئيس بوتين على مساعدته عندما تمرد حصانه

فشلت محاولة الرئيس بوتين تخليد اليوم العالمي للمرأة بعد أن امتطى صهوة جواد  استمر في الركض إلى الخلف خلال العرض المنظم في تلك المناسبة.

 وقد ظهر الرئيس الروسي في فيلم  نشر في جميع أرجاء البلاد وهو يمتطي حصانا بمحاذاة شرطيات. وكان يزور فرقة من الشرطة الخيالة في منشأة تدريب في موسكو عشية اليوم العالمي للمرأة.

 كان بوتين محاطا بنساء يمتطين أحصنة بيضاء بينما كان يركب جوادا بنيا قبل أن يشغل مركز العرض  حيث يحيط به الضباط في صفوف متراصة.  غير أن جواده رفض البقاء في التشكيل وخطى إلى الخلف دون أن يتمكن بوتين من ثنيه عن ذلك. لذلك تدخل الحراس وأجبروا الحصان على الانضمام إلى الصفوف.

خلال السنوات التسع عشرة التي حكم فيها، ظل بوتين يبني فيها بعناية صورة له كرجل قوي ويظهر نفسه وهو يركب حصانا عاري الصدر و يستحم في المياه المتجمدة في سيبيريا. وتفيد بعض التقارير أن بوتين قدم لضباط الشرطة حصانا اسمه جولدن راي بعد العرض.

وقبيل اليوم العالمي للمرأة، قال بوتين إن النساء يبدين مزيدا من الاهتمام بالعمل في وكالات إنفاذ القانون وأن عدد النساء اللائي يعملن في وزارة الداخلية يتجاوز ربع مجموع الموظفين فيها بقليل.

مؤخرا تراجعت شعبية الرئيس البالغ من العمر 66 عاما بسبب سنوات من تدني الدخل الحقيقي وقرار الحكومة السنة الماضية لرفع سن التقاعد الذي لم يحظ بالشعبية.

© The Independent

المزيد من دوليات