Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

أزمة كورونا "تصالح" بين ترمب وبايدن

قال الرئيس الأميركي إنه مستعد لتقلي اتصال من خصمه

الرئيس الأميركي دونالد ترمب (غيتي)

أكد جو بايدن، المرشح الأوفر حظاً للفوز بترشيح الحزب الديمقراطي للانتخابات الرئاسية المقبلة في الولايات المتحدة، الخميس، أن فريقه يعمل مع البيت الأبيض على تنظيم اتصال هاتفي للبحث مع الرئيس الجمهوري دونالد ترمب في وباء فيروس كورونا.

وقال ترمب الأربعاء إنه مستعد لإجراء محادثات مع بايدن في البيت الأبيض حول الأزمة التي تضرب الولايات المتحدة بقوة.

وأضاف الرئيس الأميركي، في مؤتمر صحافي، "فكرتُ دائماً أنه شخص جيد"، بعدما كان يصف خصمه هذا بـ"النعسان".

وتابع ترمب "بصراحة لا أعرفه بشكل جيد، لكنني أعتقد أنه شخص جيد على الأرجح. إذا رغب في الاتصال، سأتلقى الاتصال، اتفقنا؟ يمكنكم إبلاغه بذلك".

ورد نائب الرئيس السابق باراك أوباما "يسعدني أن أسمع أنه مستعد لتلقي اتصالي".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وتبنّى بايدن أيضاً لهجة تصالحية ليتحدث عن الرجل الذي وعد بإلحاق الهزيمة به. وأشار إلى أنه أجرى "منذ فترة طويلة" حوارات "محترمة" و"صريحة" مع الملياردير النيويوركي.

وأوضح في مؤتمر صحافي عبر الإنترنت أن "فريقي يعمل مع فريقه لتنظيم هذا الاتصال"، مضيفاً "لا أفعل ذلك لانتقاده بل لأقول: هذا ما أعتقد أنه عليكم القيام به".

وبايدن (77 سنة) هو المرشح الأوفر حظاً للفوز بترشيح الديمقراطيين في مواجهة آخر خصم له السيناتور المستقل بيرني ساندرز (78 سنة). وهما ينظمان حملتيهما من منزليهما بسبب الأزمة الصحية.

وأسفر الوباء عن وفاة أكثر من 5600 شخص في الولايات المتحدة، حيث سُجلت أكثر من 243 ألف إصابة، حسب تعداد جامعة جونز هوبكينز المرجعي.

المزيد من دوليات