Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

نصائح لإبقاء الأطفال أصحاء وسعداء خلال إغلاق المدارس

أغلقت المدارس في إنجلترا أمام جميع الأطفال باستثناء أولئك الذين يعمل آباؤهم في القطاعات الحيوية

يجتهد أولياء الأمور في محاولاتهم وقاية أبنائهم من فيروس كورونا دون أن يتسلل إليهم القلق ( أ.ب) 

مع إغلاق آلاف المدارس أبوابها يوم الجمعة بسبب تفشي فيروس كورونا، يواجه الآباء في أنحاء البلاد كافة مهمة الحفاظ على صحة أطفالهم وسعادتهم وتعلمهم في المنزل.

وخلال إعلان رئيس الوزراء بوريس جونسون عن عمليات الإغلاق يوم الأربعاء، قال إن المدارس ستكون مفتوحة فقط لأبناء العاملين في القطاعات الحيوية وأولئك المعرضين للخطر، في محاولة للمساعدة في وقف انتشار الفيروس.

تتأثر جميع الحضانات والمدارس الابتدائية والثانوية بالإجراءات، ويقول المسؤولون إن الوضع قد يطول حتى سبتمبر(أيلول) قبل أن يُعاد فتح عددٍ كبيرٍ منها.

كما أُلغيت اختبارات فصل الصيف في إنجلترا واسكتلندا وويلز. ويشمل هذا اختبارات المرحلتين الإعدادية والثانوية في المملكة المتحدة وويلز، إضافةً إلى اختبارات المناهج الوطنية في المدارس الابتدائية والمعروفة اختصاراً بالـ"ساتس" في بريطانيا.

لهذا، ومع بقاء المدارس مغلقة في المستقبل المنظور، كيف يمكن للآباء أن يتعاونوا مع بعضهم ويتأكدوا من الحفاظ على صحة  أبنائهم وسعادتهم؟

الحفاظ على روتين ثابت

قد يكون الحفاظ على روتين ثابت صعباً بالنسبة إلى كل من البالغين والأطفال، عندما يتوجب عليهم قضاء اليوم بأكمله في المنزل - إذ تصبح الأمور غير منظمة بسرعة.

تقول ممارسة العلاج النفسي كلير غودوين في لـ"إندبندنت": "أعتقد أن أحد أكبر التحديات التي تواجه الأطفال أثناء إغلاق المدرسة هو الافتقار إلى الروتين... إنّ محاولة تقليد بيئة الفصل الدراسي في المنزل لن تنجح، لكن تحديد ما تخطّطون للقيام به في كل يوم بشكل تقريبي سيساعدكم حقاً".

وتوضح نتالي كوستا، المدربة في مجال التعليم: "أقترح أن يحاول الآباء الالتزام بهيكل وروتين من نوع ما". وتوصي الأطفال الأكبر سناً بوضع جدول زمني لمساعدتهم في تنظيم أيامهم.

وتنصح غودوين أيضاً بعقد اجتماع عائلي يمكّن الجميع من مناقشة التغييرات الحاصلة في المنزل. فقد يكون لدى الأطفال أسئلة ومن المهم أن يأخذ الآباء وقتاً لشرح تفشّي فيروس كورونا بطريقة تناسب عمر الطفل.

إنّ ضمان محافظة الأطفال على روتينهم أثناء الأسابيع والأشهر المقبلة سيكون أمراً حيوياً، لكن سام كارترايت هاتون، أستاذة علم نفس الطفل السريري في جامعة ساسكس، تشدّد أيضاً على أهمية المرونة، قائلةً إنّه ينبغي على الآباء تجنّب الإفراط في اتّباع النهج النموذجي في التخطيط.

التمارين الرياضية والنشاط البدني

يعلم الجميع أن التمارين الرياضية تحسّن الصحة البدنية. لكن ربما الجانب الأقل شهرة هو التأثير الذي يمكن أن تحدثه التمارين في صحتنا العقلية - وهذا ينطبق بشكل خاص على الأطفال.

تقول كارترايت هاتون: "الانعزال ليس جيداً للبشر، نحن لا نتحمله بشكل جيد للغاية، بخاصة الأطفال".

يحتاج الأطفال والشباب إلى ممارسة نوعين من النشاط البدني كل أسبوع من أجل الحفاظ على صحتهم، وفقاً للتوجيهات الرسمية لهيئة خدمات الصحة الوطنية. ويشمل هذا التمارين التي تنشّط الدورة الدموية، مثل الجري، وكذلك تمارين تقوية العضلات والعظام.

تقول النصيحة: "إسعوا إلى القيام بما لا يقلّ عن 60 دقيقة من النشاط البدني متوسط الجهد كل يوم على مدار الأسبوع... شاركوا في أشكال متنوعة من أنماط النشاط البدني بدرجات شدة مختلفة على مدار الأسبوع لتطوير مهارات الحركة والعضلات والعظام".

كما تطلب الإرشادات من الآباء أيضاً تقليل الوقت الذي يقضيه أطفالهم في الجلوس أو الاستلقاء، وأن يتخلّل فترات الراحة الطويلة شكل من أشكال النشاط البدني، مثل المشي. وتضيف: "إسعوا إلى توزيع النشاط البدني على مدار اليوم. يجب أن تكون كل الأنشطة قادرة على زيادة سرعة التنفس وحرارة الجسم".

وتوصي كوستا: "في حين أنه من المهم مراجعة التعلم، فإنّني أقترح أيضاً أن يسمح الآباء للأطفال بالحصول على فرص لقضاء بعض الوقت في الخارج، سواء كان ذلك في التنزه للتأمل أو اللعب في الحديقة على أقل تقدير".

وباستطاعة الرقص أيضاً مساعدة الأطفال في الحفاظ على نشاطهم. فتدعو كوستا الآباء إلى الطلب من أطفالهم إنشاء لوائح موسيقية يمكنهم الرقص عليها، أو اتّباع روتين على الإنترنت، وضعه مدرب النشاط البدني جو ويكس.

يمكن أن تساعد الأنشطة التي تحتاج إلى تركيز، مثل القطع التركيبية ومكعبات الليغو في إبقاء الأطفال مشغولين، بينما تساعدهم الفنون والأشغال اليدوية في الحفاظ على إبداعهم. لكن غودوين في تذكّر الآباء أن هذه الأساليب لن تكون ناجعة مع كل الأطفال، قائلةً "يعتمد ذلك حقاً على ما يستمتع به طفلك... بعض الأطفال يحبون الأشغال الفنية واليدوية، بينما يكرهها البعض الآخر. حاول أن تقدم أشياء جديدة لهم، مثل الطهي أو الخَبز".

الاختلاط  قدر المستطاع

بلا شك، سيفتقد الأطفال زملاءهم في الصف وسيتوقون إلى الجانب الاجتماعي الذي يقدمه الفصل الدراسي. لكن غودوين في تقول إن بإمكان الآباء الاستفادة من التكنولوجيا لملء هذا الفراغ، موضحةً "يمكن أن يكون التنسيق لمواعيد اللعب عبر موقع سكايب أو زوم  مفيداً خلال العزلة المنزلية... أرسلتْ مدرسة ابني واجبات منزلية ليحلّها، وقد خططتُ للاتصال ببعض زملائه في الفصل عن طريق الإنترنت، إذ يمكننا رؤية بعضنا البعض ومناقشة المهام المطلوبة".

مواصلة التعلم حيث أمكن

بدأت مدارس عدّة بالفعل في إعداد مجموعات ومواد دراسية كي يستخدمها الأطفال في المنزل، في حين يقدم عدد من المؤسسات الخيرية وشركات التعليم الموارد على مواقعها الإلكترونية.

كما أطلق الصندوق الوطني لمحو الأمية موقعاً على الإنترنت للآباء الذين يبحثون عن أفكار وأنشطة، بينما يجلس أطفالهم في المنزل بسبب إغلاق المدارس. ويشمل أنشطة القراءة والكتابة وقوائم الكتب ومقاطع الفيديو والمسابقات وتحديات القراءة.

وقال الرئيس التنفيذي جوناثان دوغلاس: "نريد أن نضمن أنه بإمكان جميع الآباء في أنحاء المملكة المتحدة كافة الوصول إلى مجموعة واسعة من الأنشطة الممتعة التي ستشغل أطفالهم في المنزل، بينما تدعم أيضاً تطور القراءة والكتابة لديهم".

وأوضحت مؤسسة "إكزيمبلر إديوكايشن" (التربية المثالية) التي توفّر التعليم المنزلي، أنها راسلت المدارس، عارضةً الوصول إلى برنامج تعليم الرياضيات عبر الإنترنت بالمجان، مع وجود دروس متاحة للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 سنوات و 16 سنة.

في هذه الأثناء، أعلنت "هيئة الإذاعة البريطانية" أنها ستزودنا ببرامجها التعليمية لمساعدة الآباء الماكثين في المنازل مع أطفالهم.  وقال المدير العام توني هول، أثناء إعلانه تلك الخطوة يوم الأربعاء، إن هناك دوراً مميزاً ستلعبه الهيئة في هذا الوقت الذي تسوده حاجة وطنية، مضيفاً "سنطلق أيضاً تجربة جديدة بالكامل عبر تطبيق iPlayer للأطفال. وبالطبع، سيكون هناك ترفيه - إضافةً إلى طموحنا إلى منح الأشخاص مهرباً من نوع ما وأملنا بأن ننتزع منهم ابتسامة".

أما جمعية NYMAZ الخيرية لتطوير الموسيقى للشباب، فتقدم مجموعة دعم لمساعدة معلمي الموسيقى ومراكز الموسيقى في تقديم دروس وفعاليات عبر الإنترنت.

في حين قد يكون الآباء قلقين حيال التأكد من أن أطفالهم يتعلمون في المنزل، ينصح قسم علم النفس التربوي والطفل بألاّ يركزوا بشدة على إنجاز الواجبات التعليمية، ويقول: "الآباء ومقدمو الرعاية ليسوا مدرّسين، ومن المهم أيضاً قضاء بعض الوقت في بناء العلاقات والاستمتاع بالأنشطة المشتركة وطمأنة الأطفال".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

نقدم لكم هنا 10 مواقع إلكترونية مفيدة لإبقاء الأطفال مشغولين:

1- 123 هوم سكول فور مي -  Homeschool for ME123

يوفر نماذج دراسية وأنشطة تعليمية مجانية يمكنكم طباعتها للمساعدة في جعل التعلّم ممتعاً. الموارد مرتبة حسب السنة الدراسية أو المادة الدراسية.

رابط الموقع: https://bit.ly/2xcpnJc

2- 2 سيمبل -  Simple2

موقع "بربل ماش" هو موقع مصمّم للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 3 سنوات و11 سنة. يحتوي على عددٍ كبيرٍ من الوسائل الإبداعية، مثل: الترميز والرسوم المتحركة والنشر والفن وكذلك تطبيقات الرياضيات والهجاء والنحو.

رابط الموقع: https://bit.ly/2U3BIZg

3- بي بي سي بايت سايز - BBC Bitesize

"بايت سايز" هو مصدر مجاني لدعم الدراسة عبر الإنترنت تقدمه "بي بي سي" للطلاب في سن المدرسة في المملكة المتحدة. وهو مصمّم لمساعدة الطلاب في الأنشطة المدرسية والامتحانات بالنسبة إلى الطلاب الأكبر سناً.

رابط الموقع: https://bbc.in/2UlDPqc

4- 5 أ داي -  5-a-day

يقدم الكثير من الأنشطة الرياضية من أجل الفواصل الرياضية. 

رابط الموقع: https://bit.ly/2Qv7yMs

5- آبدو - ABDO

تتوفر مجموعة كتب موقع آبدو الإلكترونية بأكملها الآن أمام الطلاب بالمجان لقراءتها من منازلهم.

 رابط الموقع: https://bit.ly/2wrid3H

6- أكتيفيتي فيليج - ActivityVillage

يوفر هذا الموقع الآلاف من صفحات التلوين والأشغال الفنية والألغاز وأوراق الأنشطة والمزيد للآباء والمعلمين.

رابط الموقع: https://bit.ly/2J8tHf7

7- أول كيدز نيتورك - All Kids Network

يقدم الموقع موارد تعليمية مجانية، وأوراق أنشطة دراسية، وطلبات للكتابة، وصفحات تلوين بمواضيع مختلفة، وأفكاراً للأشغال اليدوية وواجبات خفيفة للآباء والمعلمين ومقدمي الرعاية.

رابط الموقع: https://bit.ly/2U7ctVU

8- آرترايجس ويذ نايت - Artrageous with Nate

يتضمن فيديوهات عن الفنانين وأعمالاً فنية يمكن للأطفال صنعها.

رابط الموقع: https://bit.ly/2vBaobi

9- بامبو ليرنينغ - Bamboo Learning

يقدم الموقع تطبيقات تعتمد على الصوت بالمجان (مثلAlexa skills) التي تغطي مجموعة من المواد التدريسية، بما في ذلك الرياضيات وفهم الاستماع وفنون اللغة الإنجليزية والدراسات الاجتماعية.

رابط الموقع: https://bit.ly/33xffad

10- بلاك بوكس إديوكايشن - Black Box Education

يقدم مصادر رقمية وتفاعلية للدراما والرقص والمسرح.

رابط الموقع: https://bit.ly/3diSjjt

© The Independent

المزيد من منوعات