المسلسلات العربية تنتظر كلمة كورونا الفاصلة قبل الموسم المنتظر

هيفاء وهبي وتيم حسن وعابد فهد ونبيلة عبيد معطلون لأجل غير مسمى... والأعمال بالقاهرة على وشك الإيقاف

الممثل مصطفى شعبان أثناء توقيع عقد مسلسل "حتى لا يطير الدخان" (شركة العدل غروب)

مصير مجهول تواجهه الأعمال الفنية عموماً في ظل شراسة المواجهة مع العدو الأول للعالم حالياً، وهو فيروس كورونا. فبعد إغلاق قاعات السينما والمسارح وأماكن التجمعات في مصر ومعظم الدول العربية والأجنبية، وإلغاء العديد من المهرجانات العربية والعالمية، مثل مهرجان كان وبرلين للفيلم العربي ومهرجان البحر الأحمر وتطوان وبلغاريا وشرم الشيخ، وكذلك تأجيل تصوير الكثير من الأعمال السينمائية في مصر والعالم، بسبب خطورة الإصابة بالفيروس، بات من المتوقع أن يتم تأجيل الكثير من المسلسلات الرمضانية، والتي كانت قيد التحضير.

 وترددت أقاويل تؤكد بالفعل تأجيل تصوير المسلسلات المصرية لحين السيطرة على فيروس كورونا، ولكن نقيب الممثلين، أشرف زكي، نفى لـ"اندبندنت عربية" ذلك، موضحاً أن هناك بالفعل إجراءاتٍ اتخذت بشأن تعقيم الاستديوهات واتخاذ التدابير الصحية وعدم التكدس، لكن لم يصدر أي قرار رسمي بشأن تعليق التصوير لأجل غير مسمى حتى الآن، إلا أنه في حالة وجود خطر أو انتشار حالات عدوى، بالتأكيد سيكون هناك قرارات أخرى، ومن غير المستبعد أن يكون هناك مفاجآت كبيرة لا يعلم أحد مداها، والمهم صحة وسلامة النجوم وصناع الأعمال الفنية، فهذا أهم من أي شيء آخر.

ودعا المخرج يسري نصر الله منذ ساعات إلى إلغاء تصوير كل الأعمال الفنية المصرية والعربية، سواء سينمائية أو مسرحية أو تلفزيونية، وقال في منشور له على صفحته الرسمية بـ(فيسبوك) "أتمنى أن تجتمع النقابات الفنية والمنتجون حالاً ويأخذوا قرارا جريئاً بتأجيل تصوير الأفلام والمسلسلات إلى أن تمرّ هذه الغمة، لا يوجد ما يبرر مخاطرتنا بصحتنا وصحة أحبابنا. مسؤوليتنا أن نسهم في منع حدوث الكارثة، لا أن نسهم في حدوثها، بينما نرقص على أنغام التيترات".

حتى لا يطير الدخان

وحتى كتابة هذه السطور، لم يُلغَ مسلسل مصري بشكل قاطع، ولكن هناك مسلسلات خرجت من السباق الرمضاني لأسباب مختلفة، ويأتي على قائمة هذه المسلسلات "حتى لا يطير الدخان" للفنان مصطفى شعبان وريهام عبد الغفور، وإنتاج جمال العدل وإخراج ماندو العدل.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وأكدت مصادر مقربة من أسرة المسلسل أنه بات من المستحيل اللحاق بموسم رمضان الدرامي، بخاصة أن المسلسل تم التعاقد عليه منذ فترة وجيزة ويحتاج ملابس خاصة وديكورات كلها تعود إلى فترة قديمة، وهذا غير ممكن الآن، حيث لم يتبقَ وقت كافٍ لعمل هذه التجهيزات. وتردد أن السبب الأساسي لتأخير البدء في المسلسل هو إقناع أسرة الأديب إحسان عبد القدوس، مؤلف الرواية الأصلية، ببيع حقوقها لتنفيذها تلفزيونيا، مما استغرق وقتاً.

وقد جسّد الفنان عادل إمام نفس القصة في فيلم سينمائي من إخراج أحمد يحيى، وشارك في بطولته مع سهير رمزي ونادية أرسلان.

ولم تعلن أسرة مسلسل "حتى لا يطير الدخان" هل سيتم تأجيله للعام المقبل أم سيتم تنفيذه لموسم ما بعد رمضان.

"خيط حرير" في يد المنتج

أما الفنانة مي عز الدين فقد تعاقدت أخيراً على بطولة مسلسل "خيط حرير"، مع محمود عبد المغني وسوسن بدر وإخراج إبراهيم فخر وتأليف محمد سليمان عبدالمالك، ولكن نظراً لعدم الانتهاء من بعض التفاصيل يتردد أن أسرة المسلسل قررت مواصلة التصوير والتحضير بعد شهر رمضان وعرض المسلسل في موسم آخر. ولم يحسم منتج المسلسل تامر مرسي قراره حتى الآن بشأن توقيت عرضه.

وشاركت مي عز الدين العام الماضي ببطولة مسلسل "البرنسيسة بيسة"، والذي لاقى هجوما شديدا.

"سيف الله" يواجه عقبات إنتاجية

الفنان عمرو يوسف خرج أيضاً من السباق الرمضاني بشكل نهائي بمسلسله "سيف الله"، الذي يتناول جوانب من حياة الشخصية التاريخية "خالد بن الوليد". وأكدت مصادر قريبة من صناع المسلسل أن هناك العديد من المشكلات التي تعرض لها فريق العمل، منها عدم وجود تصاريح أمنية كافية في بعض المناطق، بخاصة في الأردن، والتي سافر إليها بطل العمل والفريق، واصطدموا هناك بعدم السماح بالتصوير في بعض الأماكن، حيث كان يفترض أن يصوروا جانباً من المعارك الحربية.

وتردد أيضاً أن فريق العمل وجد التجهيزات غير كاملة، بخاصة المجاميع والكومبارس، بالإضافة إلى أن الخيول التي كانت ستشارك في تصوير المعارك، وهي جزء أساسي من العمل، لم تكن لائقة وتم استبعادها، وهذا كله لم يرق لعمرو يوسف وأبطال العمل، حيث سيظهر المسلسل ضعيفاً بهذه الإمكانيات المتواضعة.

بالإضافة إلى ذلك، أكدت المصادر أن المسلسل ضخم، والدخول إلى تصويره قبل أسابيع من شهر رمضان كان محفوفاً بالمخاطرة. وكانت هناك آراء تميل إلى تأجيل المسلسل إلى رمضان بعد المقبل، لكن أسرة المسلسل أصرّت على بدء التصوير في محاولة للحاق بالموسم بعد عمل وحدتين للتصوير للانتهاء بالقدر المستطاع من المشاهد، كما أكد عمرو يوسف أنه كان يحضّر للعمل منذ 4 سنوات، وليست الفكرة وليدة اللحظة لكن العزم على تنفيذها هو الذي تم فقط أخيراً.

مسلسل "سيف الله" من إخراج وتصوير رؤوف عبد العزيز وبطولة عمرو يوسف ويوسف شعبان ورانيا محمود ياسين ومحمد فراج وسوسن بدر وبيومي فؤاد، وقصة المسلسل مأخوذة من كتاب عباس العقاد "عبقرية خالد".

ومن المسلسلات التي من المحتمل أن تغادر السباق الرمضاني أيضا مسلسل "جمع سالم" للفنانة زينة وريم البارودي بسبب إجراء بعض التعديلات والدخول بشكل متأخر للتصوير.

 

أما المسلسلات التي تعطل تصويرها في بيروت بسبب كورونا بعد قرار نقابة الممثلين اللبنانيين إيقاف التصوير لحين احتواء الفيروس وعلّقت المدة بنحو عشرة أيام قابلة للتمديد، فهي مسلسل "سكر زيادة" لنبيلة عبيد ونادية الجندي وهالة فاخر وسميحة أيوب وإخراج وائل إحسان، ومسلسل "من الآخر" لمعتصم النهار وسينيا صمويل وإنتاج صادق الصباح، ومسلسل "الهيبة 4" بطولة تيم حسن ومنى واصف وعبدو شاهين وديما قندلفت، ومسلسل "عشرين عشرين" لنادين نجيم والنجم قصي خولي.

وتوقف أيضاً تصوير الجزء الثاني من مسلسل "عروس بيروت"، الذي كان مقرراً عرضه بعد الموسم الرمضاني، كما توقف مسلسل "الساحر" من بطولة عابد فهد وستيفاني صليبا، وكذلك مسلسل "النحات" من بطولة باسل خياط وأمل بشوشة.

وأخيراً توقف أيضا مسلسل "أسود فاتح" لهيفاء وهبي وأحمد فهمي وصبري فواز وروجينا وإخراج كريم العدل.

ولحين انتهاء المدة التي حددها نقيب الفنانين اللبنانيين لا يعرف أحد مصير تصوير هذه المسلسلات في ظل عدم السيطرة على فيروس كورونا وزيادة الخطر وانتشار قرارات حظر التجول في عدد كبير من الدول العربية واحتمالية فرضه بمصر ولبنان أيضاً.

أما المسلسلات التي لا زال تصويرها قائماً في مصر،  فعددها يتجاوز 20 مسلسلا.

 

وانتهى فقط الفنان عادل إمام من تصوير مسلسل "فلانتينو"، حيث كان يصوّره منذ العام الماضي، والعمل الآن في مرحلة المونتاج، ليكون أول الأعمال الجاهزة للعرض في رمضان المقبل.

مسلسل "فلانتينو"، بطولة عادل إمام، ودلال عبد العزيز، وداليا البحيري، ورانيا محمود ياسين، وسليمان عيد، ومحمود الميرغني، ووفاء صادق، ومحمد الكيلاني، وعلاء عمرو، وأحمد فريد، وجميل برسوم، ومحسن منصور، وهدى المفتي، وإخراج رامي إمام.

ويكاد يقترب الفنان يوسف الشريف من الانتهاء من مسلسله الجديد "النهاية"، تأليف عمرو سمير عاطف وإخراج ياسر سامي، وبطولة عمرو عبد الجليل وأحمد وفيق وناهد السباعي وسهر الصايغ.  

ومن المسلسلات التي يتم تصويرها حاليا أيضا مسلسل  "الاختيار"، عن حياة أحمد صابر منسي، قائد الكتيبة 103 صاعقة، الذي قتل في كمين "مربع البرث" بمدينة رفح المصرية عام 2017.

 

والمسلسل بطولة أمير كرارة الذي يجسّد دور أحمد منسي، وأحمد العوضي الذي يجسد شخصية "الإرهابي" هشام عشماوي، ودينا فؤاد، ومحمود حافظ، وتأليف باهر دويدار، وإخراج بيتر ميمي.

ويواصل التصوير أيضا مسلسل "الفتوة"، بطولة ياسر جلال، ومن تأليف هاني سرحان، وإخراج حسين المنباوي، ويشارك في بطولته دياب، وأحمد خليل، ومي عمر، ورياض الخولي، ومها نصار، ومجدي فكري، وعزوز عادل، وهنادي مهنى.

وينافس محمد رمضان بمسلسل "البرنس" مع المخرج محمد سامي وبطولة نور اللبنانية ونجلاء بدر وصفاء الطوخي، وأحمد داش، وعبد الرحمن أبو زهرة، وريم سامي، وأحمد وفيق، وبدرية طلبة، ورحاب الجمل، وأحمد زاهر، وإنعام الجريتلي، وسلوى عثمان، ودنيا عبد العزيز، وروجينا، وإدوارد.

وتصور حالياً الفنانة ياسمين عبد العزيز مسلسل "ونحب تاني ليه"، والعمل تأليف عمرو محمود ياسين، وإخراج مصطفى فكري، ويشارك في بطولته شريف منير وكريم فهمي وليلى عز العرب، وسمر مرسي، وسوسن بدر، وإسلام جمال، وإيمان السيد.

وينافس أحمد فهمي وأكرم حسني في الموسم بمسلسل "تيمون وبومبا"، وينتمي لنوعية الحلقات المتصلة المنفصلة. والمسلسل  سيناريو وحوار أيمن وتار، وإخراج أحمد الجندي.

ويواصل التصوير مسلسل "وصل أمانة"، بطولة  مصطفى خاطر وعلي ربيع، والمسلسل من إخراج معتز التوني.

ويصور أيضاً حمدي الميرغني وأوس أوس أحداث المسلسل الكوميدي "2 في الصندوق"، والمسلسل بطولة  بيومي فؤاد، وهايدي رفعت، وأحمد عبد الله محمود، وانتصار، وتأليف لؤي السيد، وإخراج محمد مصطفى.

 

أما ياسمين صبري فتصوّر مسلسل "فرصة ثانية"، وهو من تأليف مصطفى جمال هاشم، وإخراج مرقس عادل، ويشارك في البطولة أيتن عامر، وأحمد مجدي، ونهال عنبر، وهبة مجدي، ودياب.

وينافس طارق لطفي وفتحي عبد الوهاب والمخرج حسام علي في السباق الرمضاني بمسلسل "القاهرة كابول".

ويصوّر أحمد عز مسلسل "هجمة مرتدة"، والمسلسل ينتمي للنوعية المخابراتية، حيث يتناول ملفاً من  المخابرات المصرية الحديثة.

المسلسل من بطولة هند صبري، وهشام سليم، وصلاح عبد الله، ومحمود البزاوي، وخالد أنور، ومحمد جمعة، ومايان السيد، وأحمد فؤاد سليم، ومن تأليف باهر دويدار، ومن إخراج أحمد علاء.

وتشارك دينا الشربيني في السباق الرمضاني بمسلسل "لعبة النسيان"، والعمل من تأليف تامر حبيب، وإخراج هاني خليفة، وبطولة إنجي المقدم، ورجاء الجداوي، وهنا شيحة .

وتصور نيللي كريم مسلسل "100 وش"، مع آسر ياسين وإخراج كاملة أبو زكري. وتواصل يسرا استعدادها للسباق الرمضاني بمسلسل "دهب عيرة" مع حلا شيحة، وبيومي فؤاد، وجومانا مراد، وخالد أنور، وخالد سرحان، وهنادي مهني، وتأليف أحمد عادل، وإخراج سامح عبد العزيز.

وكذلك تواصل  منى زكي تصوير أحداث مسلسلها الجديد "تقاطع طرق"، مع محمد ممدوح ومحمد فراج وسيد رجب، ومن تأليف وإخراج تامر محسن.

أما إياد نصار وغادة عادل وخالد الصاوي فيواصلون تصوير مسلسل "ليالينا"، استعداداً لعرضه في السباق الرمضاني المقبل، ويشارك في العمل صابرين.  

ويواصل خالد النبوي ومحمود حميدة وريهام حجاج  تصوير أحداث مسلسل "لما كنا صغيرين" المقرر عرضه في شهر رمضان، والمسلسل من تأليف أيمن سلامة، ويشارك في بطولته كريم قاسم، ونسرين أمين، ونبيل عيسى، ومحمود حافظ، وإخراج محمد علي.

المزيد من فنون