Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

يونيڤرسال تعيد إحياء شخصية دراكولا

سيكون فيلم مصاص الدماء الجديد من إخراج كارين كوساما صاحبة فيلم "جثة جينيفر"

الممثل كريستوفر لي مجسدا شخصية دراكولا عام 1972 (عن ريكس) 

يجري العمل حالياً على تطوير فيلم جديد عن شخصية دراكولا، إذ تستعد استوديوهات يونيڤرسال لإحياء امتياز "أفلام الوحوش" الخاص بها بعد النجاح الذي حققه فيلم "الرجل الخفي".

ستُخرج الفيلم كارين كوساما، وهي صاحبة أفلام "مُدمِّر"، و"جثة جينيفر"، و"الدعوة". والتحضير لفيلم التشويق عن مصاص الدماء قائم على قدم وساق في شركة بلمهاوس للإنتاج السينمائي التي أنتجت فيلم "الرجل الخفي".

ووفقاً لموقع "هوليوود ريبورتر"، ستدور أحداث فيلم دراكولا الجديد في العصر الحديث.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

يذكر أن المرة الأخيرة التي ظهرت فيها شخصية مصاص الدماء على الشاشة الكبيرة كانت في عام 2014 عندما أدى لوك إيڤانز بطولة فيلم "قصة دراكولا غير المروية". ويبدو أن شركة يونيڤرسال، المبتِكرة الأصلية لفيلم دراكولا، تُعيد إحياء عدد من أفلامها الكلاسيكية عن الوحوش.

في هذا السياق، يعتبر فيلم "الرجل الخفي" صياغة جديدة لفيلم رعب يحمل الاسم ذاته، وكانت استوديوهات يونيڤرسال قد أنتجته عام 1933. وتجدر الإشارة إلى أن أرباح الفيلم الجديد، الذي بلغت تكلفة إنتاجه 7 ملايين دولار أميركي فقط (ما يعادل 6 ملايين جنيه إسترليني) وأخرجه لي وينال، تجاوزت في شباك التذاكر العالمي 100 مليون دولار (ما يعادل 87 مليون جنيه إسترليني) خلال أقل من أسبوعين.

وقيل إن المخرج جيمس وان، وهو مخرج فيلمي "الشعوذة"، و"أكوامان"، يحضر أيضاً لفيلم جديد لصالح استوديوهات يونيڤرسال، الذي يتناول قصة مجموعة من المراهقين الذين يكتشفون أن أحد الجيران يصنع وحشاً في قبو منزله. وفي مرحلة ما، يصبح الوحش طليقاً. 

© The Independent

المزيد من سينما