Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

فك رموز مخطوطة عمرها 2000 عام باستخدام الذكاء الاصطناعي

العالِم في نصوص العصور القديمة الكلاسيكية بوب فولر يتوقع أن تكشف المخطوطات عن "أسرار لم تكن معروفة من قبل"

عثر على مخطوطة هيركولانيوم داخل فيلا رومانية مدفونة تحت التراب (تحدي فيزوف)

في اكتشافٍ رائد، نجح باحثون في فك رموز نص مخفي لمخطوطة عمرها ألفي عام، باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي، كانت قد تفحمت أثناء ثوران "جبل فيزوف" بالقرب من خليج نابولي في إيطاليا.

وتتضمن لفيفة ورق البردي المحترقة تأملاتٍ فلسفية لأحد المفكرين اليونانيين، والتي تقدم اكتشافات غير مسبوقة عن الفلسفة الأبيقورية Epicurean Philosophy  (أطلقها الفيلسوف اليوناني القديم أبيقور الذي عاش ما بين العام 341 و270 قبل الميلاد) والتي تتمحور حول المتعة ومذهب "الهيدونية" Hedonism (عقيدة أو نمط حياة يفترض أن المتعة هي الخير المطلق الذي يجب السعي إليه وتجنب الألم أو الانزعاج).

بعد المسح الرقمي للمخطوطة، التي تشبه كتلة متفحمة، استخدم الباحثون رسم خرائط ثلاثية الأبعاد ومنهجيات الذكاء الاصطناعي لفتح ورق البردي رقمياً وتحديد الحروف.

ويُنسب النص إلى الفيلسوف فيلوديموس Philodemus (الذي اعتنق مذهب الأبيقورية بعدما درس على يد زينون الصيداوي في أثينا، قبل أن ينتقل إلى روما ومن ثَم إلى هركولانيوم)، بحيث يعرض المقطع أفكاره وتأملاته في ما يتعلق بطريقة تأثير ندرة الطعام على مدى الاستمتاع الذي يحصل عليه الفرد.

تحقق هذا الاختراق الكبير من خلال جهدٍ تعاوني شارك فيه ثلاثة باحثين هم: يوسف نادر من "جامعة برلين الحرة" Freie Universität Berlin، ولوك فاريتور من "جامعة نبراسكا لينكولن" University of Nebraska-Lincoln، وجوليان شيليغر من "المعهد الفيدرالي السويسري للتكنولوجيا في زيورخ" Swiss Federal Institute of Technology Zurich، الذين يطمحون إلى اعتماد هذه التقنية أكثر فأكثر للكشف عن المزيد من النصوص القديمة.

لفائف المخطوطات كانت قد اكتشفت في القرن الثامن عشر، عندما عثر أحد المزارعين على فيلا رومانية مدفونة تحت التراب، أثناء حفره بئراً في محيط مدينة هركولانيوم القديمة.

 

يُشار إلى أن مجموعة كبيرة من مخطوطات ورق البردي كانت قد تفحمت بفعل الحرارة الشديدة للرماد البركاني، ما جعلها هشةً للغاية، لكنها بقيت محفوظةً وسليمة بشكلٍ لافت.

وأجريت محاولات سابقة لفتح المخطوطات وفك رموزها، إلا أنها تسببت بتدمير عددٍ من تلك النصوص، فيما بقي أكثر من 600 نص غير مفتوح وغير قابلٍ للقراءة. ومن شأن الكشف عن محتوياتها أن يزيد بشكلٍ كبير من حجم الأدب القديم، بحيث قد يشكل أكثر من ضعف مجموع الأعمال المعروفة حتى الآن.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وكان قد أطلق في مارس (آذار) من عام 2023 تحدّ لتحفيز الباحثين، تمثل في تقديم مكافأة نقدية مقدارها 850 ألف دولار، لمَن يتمكن من فك رموز جزءٍ من مخطوطات مدينة هيركولانيوم.

وأفاد لاحقاً الموقع الإلكتروني الذي أطلق مبادرة "تحدي فيزوف" Vesuvius Challenge، بأنه "بعد عامٍ من التقدم الملحوظ، يعلن الموقع عن تقديمه للجائزة. وقد أمكن بعد مرور 275 عاماً، حل اللغز الغامض لمخطوطات الورق البردي في هركولانيوم. ومع ذلك، لا تزال رحلة الكشف عن الألغاز الموجودة داخل تلك اللفائف في بداياتها".

العالم في نصوص العصور القديمة الكلاسيكية بوب فولر من "جامعة بريستول"، وهو أحد أعضاء لجنة التحكيم للجائزة، أشاد بهذا الإنجاز، واصفاً إياه بأنه "لحظةٌ تاريخية". وتوقع في حديثٍ أجرته معه مجلة "نايتشر" Nature العلمية أن "يكشف عن لغز أسرارٍ جديدة لم تكن معروفة من قبل".

© The Independent

المزيد من علوم