Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

سلمى حايك ترجع خسارة بطولة فيلم "ماتريكس" إلى ”كسلها“

كشفت الممثلة أنها وجادا بينكيت سميث كانتا على وشك لعب شخصية ترينيتي في الفيلم بدلاً من كاري آن موس

"لم أستطع الجري حول الغرفة مرة واحدة، فقد كنت ألهث" (رويترز)

كشفت سلمى حايك أنها خسرت دور البطولة في فيلم "ماتريكس" The Matrix لأنها كانت "كسولة" للغاية أثناء إجراء اختبارات الأداء لفيلم الخيال العلمي الشهير.

وقالت حايك إنها كانت واحدة من المتنافسات الرئيسيات على شخصية البطلة ترينيتي في الفيلم الصادر عام 1999، والتي فازت بها كاري آن موس في نهاية المطاف. وأثناء حلولها ضيفة على جادا بينكيت سميث ضمن برنامج ”ريد تيبل توك“ الذي يبث عبر ميزة فيسبوك ووتش، قالت حايك إن صداقتها مع الممثلة ومقدمة البرامج الحوارية بدأت عندما خسرت كلتاهما الدور.

وأضافت حايك متذكرة خلال الحلقة: "لقد مررنا بالعديد من العقبات والاختبارات على الشاشة والكثير من اختبارات الأداء، وقد كان منسقو حركات المجازفة القادمون من آسيا حاضرين، كان هذا اختبار اللياقة البدنية... في الحقيقة أنا أتمتع بالليونة والرشاقة لكنني أكسولة. فعلياً أنا لا أذهب أبداً إلى النادي الرياضي."

وتابعت: "قالوا لي”عليك أن تجري!“ فسألتهم ”نحو أي اتجاه؟“ فأجابوني ”هنا، عليك أن تجري هنا“ لكنني لم أستطع الجري حول الغرفة مرة واحدة، كنت [ألهث]".

ثم تذكرت حايك دخول بينكيت سميث غرفة التدريب بعدها، ووصفتها بأنها "كانت قوية، ولينة ومثيرة".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقالت حايك ضاحكة: "يا إلهي، لقد كانت جيدة جداً! ... كان الأمر محرجاً للغاية. كانت تتمتع بلياقة عالية، وكانت شديدة التركيز كانت منضبطة جداً، كانت تتمتع بقدرات عالية، كانت رائعة للغاية. فنظرتُ إلى تلك المرأة وقلت لنفسي”إنني أريد أن أكون مثلها عندما أكبر“."

لكن بينكيت سميث أيضاً لم تحصل على دور ترينيتي في النهاية، ولكنها لقيت إعجاباً شديداً من المخرجتين لانا وليلي واتشوفسكي لدرجة أنهما عرضتا عليها لعب شخصية مختلفة هي نايوبي، في أجزاء الفيلم الثلاثة.

وستعود الممثلة إلى أداء دور نيوبي مجدداً في فيلم "عودة ماتريكس" The Matrix Resurrections المقبل.

وفي حين أن حبكة الفيلم لا تزال طي الكتمان، إلا أن أحد مستخدمي تويتر ادعى أنه حضر عرضاً تجريبياً لجزء التتمة، الذي وصفه بـ"الخارق، وممتع، ومضحك بشكل مدهش، وشديد الطموح".

يشار إلى أن الفيلم سيصدر في 22 ديسمبر (كانون الأول).

© The Independent

المزيد من سينما