بعد ريمونتادا ليفربول التاريخية... أحلام محمد صلاح تقترب من الواقع

كلوب يرى أن حسم البريميرليغ لم يعد بأرجل لاعبيه عكس دوري الأبطال... والمحترف المصري يرفع شعار "Never give up"

محمد صلاح يحتفل مع مدرب ليفربول يورغن كلوب وفيرجيل فان ديك بالفوز على برشلونة مايو 2019 (رويترز)

"حلمي التتويج بدوري أبطال أوروبا، فهي البطولة المُفضلة بالنسبة إليَّ. أحبها كثيرًا، لكن حلم المدينة بالكامل التتويج بالبريميرليغ، لذا قد أضحي بحلمي من أجل حلم المدينة".. بهذه الكلمات كشف محمد صلاح، المحترف المصري في صفوف فريق ليفربول، عن حلمه خلال مؤتمر شراكة بينه وأحد البنوك.

حلم دوري الأبطال يقترب
لكن يبدو أن محمد صلاح لن يكون مضطراً للتنازل عن حلمه مقابل حلم مدينة ليفربول، ففريقه أصبح أقرب للتتويج بدوري أبطال أوروبا عن التتويج بالدوري الإنجليزي مع إمكانية التتويج بالثنائية معاً، وهو أمر من وجهة نظر محمد صلاح سيكون طيباً ومرضياً بالنسبة إليه.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ليفربول تأهل بـ"معجزة"، مساء أمس الثلاثاء، من ملعبه أنفيلد، بفوزه برباعية نظيفة أمام نظيره برشلونة الإسباني، بعدما هُزم بثلاثية في الذهاب بملعب الأخير كامب نو، ليضرب موعدًا في مدريد مع الفائز من مباراة اليوم الأربعاء بين أياكس الهولندي وتوتنهام الإنجليزي.

Never give up
تأهل ليفربول لم يتوقعه أحد، لكن محمد صلاح، الذي ساند فريقه من ملعب المباراة، كان له رأي آخر، فقد خطف الأنظار بتي شيرت ارتداه مكتوب عليه "Never give up... لا تستسلم أبداً"، في إشارة إلى تمسُّكه بحلمه، وهو النهائي الثاني الذي يصله محمد صلاح على التوالي مع ليفربول بدوري أبطال أوروبا، حينما فشل في تحقيقه بمدينة كييف الأوكرانية النسخة الماضية أمام ريال مدريد، وخرج مُصاباً بخلع في الكتف بعد كرة مشتركة مع مدافع الملكي سيرخيو راموس، وهُزم فريقه بثلاثية مقابل هدف.

القدر يحسم الدوري
لكن يبدو أن صلاح أقرب إلى حلمه هذه المرة عن حلم مدينة ليفربول، ففريقه على بعد خطوة من التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا، بخلاف الدوري، الذي لا بد أن تشهد جولته الأخيرة تعثر مانشستر سيتي، في حين يفوز الريدز للتتويج باللقب الغائب منذ 29 سنة.

 

فقبل جولة من نهاية البريميرليغ يتصدر مانشستر سيتي جدول ترتيب الدوري الإنجليزي برصيد 95 نقطة بفارق نقطة عن نظيره ليفربول.

يقول الألماني يورغن كلوب، المدير الفني لفريق ليفربول، عن الموسم الجاري لفريقه والتتويج بالدوري في تصريحات نقلها عنه الموقع الرسمي لناديه، "سعيد بفريقي لاستمتاعهم بكرة القدم على أفضل وجه. فخورٌ حقاً بهم، وما يتبقى هو القدر. لا نعرف ما يخبئه لنا في النهاية".

تُقام يوم الأحد المقبل 12 مايو (أيار) الجولة الختامية للدوري الإنجليزي، إذ سيواجه مان سيتي برايتون، بينما سيواجه ليفربول نظيره وولفرهابتون.

ويؤمن كلوب أن حسم الدوري لم يعد بأرجل لاعبيه عكس بطولة دوري الأبطال، الذي يرى أن حسمها بأرجل لاعبيه، لذا حفَّزهم، وذكّرهم بفوز فريقه السابق بروسيا دورتموند الألماني أمام الريال برباعية مقابل هدف.

المزيد من رياضة