Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

القضاء التونسي يفرج عن المرشح السابق للرئاسة نبيل القروي

كان ملاحقا في قضايا تبييض أموال وفساد

المرشح السابق للانتخابات الرئاسية في تونس نبيل القروي (أ ف ب)

أصدرت محكمة النقض في تونس، الثلاثاء، قراراً بالإفراج عن المرشح السابق للانتخابات الرئاسية والملاحق في قضايا تبييض أموال وفساد نبيل القروي بعد توقيفه لأكثر من ستة أشهر، وفق ما أفاد محاميه.

وقال المحامي نزيه الصويعي لوكالة الصحافة الفرنسية "قرر قاضي التعقيب (النقض) إطلاق سراح نبيل القروي"، عازياً القرار إلى تجاوز المدة القانونية للتوقيف. 

وغادر القروي السجن المدني بالمرناقية، مساء الثلاثاء، وكان في استقباله عدد من نواب حزبه "قلب تونس" وأفراد من عائلته.

وأمضى القروي (57 عاماً) في التوقيف أكثر من شهر قبل خوض الانتخابات الرئاسية في عام 2019، إذ يلاحقه القضاء منذ عام 2017 في ملف غسل أموال وتهرب ضريبي.

وبعد الانتخابات أوقف مجدداً في يناير (كانون الثاني) 2020 في القضية نفسها.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وأعلن حزب "قلب تونس" أن القروي بدأ في الخامس من يونيو (حزيران) إضراباً عن الطعام بسبب انقضاء أكثر من ستة أشهر على توقيفه ونقل إثر ذلك إلى المستشفى ثم أُعيد إلى السجن.

وينص القانون التونسي على أن مدة التوقيف الاحتياطي ستة أشهر، وإن تم تجاوزها فالقاضي يقدم تعليلاً في ذلك وقرار التمديد قابل للاستئناف.

وطالب حزب "قلب تونس" ثاني أكبر الأحزاب في البرلمان، القضاء التونسي بالإفراج عن القروي الموقوف في قضية على صلة بغسل أموال وتهرب ضريبي منذ ديسمبر (كانون الأول) 2020.

وأكد الحزب أن توقيف القروي يأتي في إطار "معركة سياسية".

وأسس القروي  قناة "نسمة" التلفزيونية، وقام بحملة انتخابية تدافع عن الفقراء وتنتقد الوضع الاجتماعي الصعب في البلاد في عام 2019.


 

المزيد من العالم العربي