Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

وفاة لاعب مصري ابتلع لسانه

أصيب بتشنج وضيق تنفس وحاول أصدقاؤه إنقاذه لكن غياب سيارة الإسعاف حال دون نقله إلى المستشفى

محمد هاني الشهير بـ"الكوري" ناشئ نادي السكة الحديد (الموقع الرسمي للنادي)

توفي لاعب نادي السكة الحديد بالإسكندرية الناشئ المصري محمد هاني بين شوطي المباراة، بعدما تأخر إسعافه، فضلاً عن عدم وجود أجهزة طبية أو سيارة إسعاف تقله إلى أقرب مستشفى، بحسب ما رواه شهود عيان.

وسقط اللاعب، الشهير بـ "الكوري"، والبالغ من العمر 17 عاماً، في اللقاء الذي جمع فريقه مع نادي أبناء قنا في ملعب النحاس بالإسكندرية، إذ تعرّض لإغماء أصابه بتشنج وضيق تنفس.

وأعلن نادي السكة الحديد الذي ينتمي إليه اللاعب، إيقاف النشاط الرياضي والحداد ثلاثة أيام على روحه. كما أجّلت لجنة المسابقات بمنطقة الإسكندرية لكرة القدم مباريات الفريق أيام السبت والأحد والثلاثاء.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ويحكي أحد شهود الواقعة وهو أخصائي إصابات الملاعب محمد عثمان ما جرى، "كنت موجوداً بالملعب المجاور للمباراة، وفوجئت باللاعبين يحاولون إسعاف الراحل، فتوجهت إليهم لإنقاذه، ووجدته متشنجاً ومغلق الفم والأسنان".

ويضيف، "فتحت فمه لمنعه من ابتلاع لسانه كما هو متّبع في تلك الإصابات". مؤكداً أنه "لا توجد أية أجهزة طبية في المباراة"، لافتاً إلى أنه تمكّن من إنقاذه "بضع دقائق"، إذ جلس الهاني وكان نفسه منتظماً إلى حد ما، إلا أنه تعرّض لـ "حال إغماء أخرى وبعدها حدثت الوفاة".

وتعليقاً على الحادثة، قال رئيس اللجنة الطبية في الاتحاد المصري لكرة القدم، محمد سلطان، "التعليمات واضحة بعدم بدء أية مباراة من دون وجود سيارة إسعاف في جميع الدوريات وفي مختلف الأعمار". مؤكداً "من المفترض أن يلغي الحكم المباراة في حال عدم وجود سيارة إسعاف، وهذا منصوص عليه في اللائحة الخاصة بالمسابقات".

وتابع، "الفريق المستضيف هو المسؤول عن توفير سيارة الإسعاف، ومنطقة الإسكندرية لكرة القدم لديها تعاقد بإرسالها إلى جميع المباريات المقامة بالإسكندرية، سواء كانت بالدوري الممتاز أم جميع الدرجات والأعمار السنيّة".

المزيد من رياضة