Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

محمد صلاح ينقذ مشردا من الإساءة في ليفربول

أعطاه اللاعب 100 جنيه إسترليني ونزع فتيل موقف محتدم بإحدى محطات الوقود

محمد صلاح مهاجم فريق ليفربول الإنجليزي (رويترز)

أنقذ محمد صلاح رجلاً بلا مأوى من تعرضه لمضايقات من قبل مجموعة من الرجال، ثم منحه 100 جنيه إسترليني.

وتحرك نجم ليفربول بسرعة لتهدئة مواجهة محتملة في محطة بنزين بالقرب من "أنفيلد" بعد فوز الريدز بنتيجة 3-1 على أرسنال، الشهر الماضي.

ويمكن رؤية الدولي المصري عبر كاميرا المراقبة، وهو يتدخل لإنقاذ الموقف، قبل أن يمنح 100 جنيه إسترليني إلى ديفيد كريغ المذهول.

ونقلت صحيفة "ذا صن" عن كريغ قوله، "كان مو رائعاً بقدر ما هو رائع لليفربول على أرض الملعب".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

"سمع ما كانت تقوله لي مجموعة من الفتيان، ثم التفت إليهم وقال: قد تكونون في موقفه نفسه في غضون بضع سنوات".

"عرفت فقط أنني لم أكن أعاني من هلوسة، حينما أهداني مو 100 جنيه إسترليني، يا له من أسطورة حقيقية".

وأصر كريغ على أن مجموعة من الشبان كانوا يزعجونه ويتنمرون عليه بأسماء، لكن صلاح أجرى محادثة مع الرجال قبل التوجه إلى ماكينة الصراف الآلي لدعم كريغ.

وأشاد العامل السابق البالغ من العمر 50 عاماً بصلاح، ووصفه بأنه "بطل حقيقي" لتدخله ومساعدته.

لقد تجاوز صلاح لاعب ليفربول مستواه الرياضي الذي لم يسبق له مثيل في تاريخ مصر، كما كتب فصلاً جديداً في كرة أفريقيا.

وبدأ اللاعب الموسم بشكل رائع لفريق يورغن كلوب، إذ سجل خمسة أهداف في خمس مباريات.

وبعد أداء الواجب الدولي مع منتخب مصر هذا الأسبوع، سيعود صلاح إلى اللعب مع "الريدز" في أكثر "ديربي ميرسيسايد" منتظر منذ سنوات.

وسجل صلاح هدفين في نهاية الأسبوع الماضي، لكنه لم يوقف الهزيمة المذلة التي تعرض لها فريقه بنتيجة 7-2 أمام أستون فيلا.

© The Independent

المزيد من رياضة