Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

إنقاذ أسد من العمى بجراحة في مصر

"المياه البيضاء" كادت تقتله وجراحة أخرى لإنقاذ العين اليمنى

الأسد بعد خضوعه للجراحة (حديقة حيوان الجيزة)

أنقذ فريق طبي مصري أسداً من العمى، بعد إجراء عملية جراحية هي الأولى من نوعها في البلاد، إذ نجح الأطباء في إزالة المياه البيضاء من عين الأسد في حديقة حيوانات الجيزة، بعد تعرضه للعمى منذ أشهر عدة.

وساءت حالة الأسد نتيجة إصابته، ما دفعه إلى القيام بسلوكيات تدلّ على غضبه، وأصبح قليل الحركة ولا يتناول الطعام داخل المكان المخصص له في الحديقة.

وإثر تدهور وضعه، قدمت الإدارة المركزية لحدائق الحيوان في الجيزة شمال مصر طلباً رسمياً إلى خالد العامري، عميد كلية الطب البيطري في جامعة القاهرة، الذي أصدر تكليفاً بإجراء العملية الجراحية لإنقاذ بصر سيّد الغابة المريض.

تحسن حالة الأسد

وأوضح خالد علي، أستاذ مساعد جراحة العيون في الكلية، الجراح الرئيس في العملية لـ"اندبندنت عربية" أن الجراحة استغرقت حوالى 35 دقيقة لإزالة المياه البيضاء من العين اليسرى للأسد، ومن المفترض أن يبصر مجدداً خلال 15 يوماً من إجراء العملية بعد تعرضه للعمى لمدة طويلة، موضحاً أن هذه الجراحة الاستثنائية تجرى للمرّة الأولى في مصر.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وأضاف أن "الأطباء العاملين في حديقة الحيوانات يتابعون حالياً وضع الأسد إلى حين يستعيد بصره، على أن يتم إجراء جراحة أخرى في العين اليمنى بعد شهر من الجراحة الأولى"، شارحاً أنه من الطبيعي في جراحات العيون سواء للبشر أو الحيوانات أن تُجرى جراحة منفصلة لكل عين.

وأشار علي إلى أن التحسن التدريجي المنتظر للإبصار في العين اليسرى للأسد "يساعده على تناول غذائه وتحسن حالته النفسية، لأن مرض المياه البيضاء وإصابته بالعمى انعكس على سلوكياته وجعله عصبياً، ما قد يؤثر في علاقته بزائري الحديقة، ويحدّ من حركته ويجعله عاجزاً عن الوصول إلى الطعام بصورة طبيعية، بالتالي تسوء حالته الصحية".

أكثر عرضة للعمى

وأوضح علي أن تلك العملية الجراحية هي الأولى لأحد الأسود، بينما أجريت عمليات عدة لإزالة المياه البيضاء من عيون حيوانات أخرى، شارحاً أن الحيوانات أكثر عرضة للإصابة بالمياه البيضاء من البشر، بخاصة مع تقدم عمر الحيوان الذي يساوي العام في عمره، أضعاف العام في عمر الإنسان، ما يزيد الآثار السلبية للإصابة بالمياه البيضاء، وقد يؤدي إلى العمى الكامل للحيوان خلال فترة وجيزة، على عكس الإنسان الذي يستطيع الحياة لسنوات بمرض المياه البيضاء على العين.

وعن الأسباب التي تؤدي إلى إصابة الحيوانات بالمياه البيضاء على العين، أوضح أن "العوامل الجينية قد تلعب دوراً في ذلك، إضافة إلى التقدم في العمر".

وتعتبر حديقة حيوان الجيزة أقدم حديقة للحيوان في الشرق الأوسط وأفريقيا، إذ أقيمت عام 1891، على مساحة 80 فداناً، ويقدّر عدد زوّارها سنوياً بنحو ثلاثة ملايين زائر، وتضم مجموعة كبيرة من الحيوانات والأشجار النادرة وتتبع وزارة الزراعة من الناحية الإدارية.

المزيد من منوعات