مكافأة أميركية بـ 15 مليون دولار للقبض على مادورو

اتُّهم الرئيس الفنزويلي بالإرهاب المرتبط بتهريب المخدرات

الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو (غيتي)

عرضت الولايات المتحدة مكافأة، الخميس، يمكن أن تصل إلى 15 مليون دولار لقاء أي معلومات تتيح اعتقال الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، المتهم أمام القضاء الأميركي "بالإرهاب المرتبط بتهريب المخدرات".

وأعلن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، في بيان، أن مكافآت بقيمة عشرة ملايين دولار عُرضت مقابل معلومات "تتيح اعتقال أو إدانة" مقربين من الرئيس الاشتراكي.

وجاء إعلان بومبيو بعدما كشفت وزارة العدل الأميركية عن تهم ضد مادورو وأعضاء كبار في حكومته.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقال بومبيو إن "الشعب الفنزويلي يستحق حكومة شفافة ومسؤولة وواسعة التمثيل تخدم حاجاته ولا تخون ثقته عبر توظيف مسؤولين ضالعين في أنشطة تهريب مخدرات غير مشروعة".

وذكر مسؤولون أميركيون أن مادورو يتزعّم مجموعة تهريب كوكايين تُدعى "كارتل الشمس"، تشمل سياسيين بارزين وأعضاءً في الجيش الفنزويلي والقضاء.

وأوضح وزير العدل الأميركي وليام بار أن المجموعة قامت بشحن 200 إلى 250 طناً من الكوكايين إلى خارج البلاد، تحت حماية الحكومة الفنزويلية.

في المقابل، اعتبر وزير الخارجية الفنزويلي خورخي أريزا أن اتهام مادورو ومسؤولين فنزويليين آخرين بـ"الإرهاب المرتبط بتجارة المخدرات" يمثل "انقلاباً في شكل جديد".

وأضاف أريزا، خلال خطاب متلفز، أن الرئيس الأميركي دونالد ترمب "يهاجم مرة أخرى الشعب الفنزويلي ومؤسساته الديمقراطية باللجوء إلى شكل جديد من الانقلاب على أساس اتهامات بائسة ومبتذلة وواهية".

المزيد من دوليات