Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

إيطاليا تعتزم حظر حضور مشجعي كرة القدم للمباريات لمدة شهر بسبب كورونا

تم بالفعل إرجاء 10 مباريات في دوري الدرجة الأولى بسبب خطورة تفشي الفيروس في شمال البلاد

شعار الدوري الإيطالي لكرة القدم (رويترز)

قال وزير الرياضة الإيطالي إن جميع مباريات دوري الدرجة الأولى لكرة القدم من المرجح أن يتم لعبها خلف أبواب مغلقة من دون حضور جماهيري حتى الشهر المقبل بسبب فيروس كورونا، مما يثير شكوكاً جديّة حول احتمال لعب مواجهات ست دول في نهاية الأسبوع المقبل، بينها إيطاليا وإنجلترا.

وصرح وزير الرياضة الإيطالي، فينتشنزو سبادافورا، يوم الأربعاء، بأنه من المرجح أن تصدر الحكومة الحظر المفروض على الجماهير الذين يحضرون المباريات في محاولة لمنع انتشار فيروس كورونا، مع تأثر عدد من المباريات بالفعل خلال الأسبوعين الماضيين.

وأجاب سبادافورا على الصحافيين عندما سُئل عما إذا كانت الحكومة تفكر في منع الجماهير من حضور المباريات "نحن نتجه نحو هذا القرار".

"سنواصل جميع الأنشطة وكذلك الدوري، لكننا سنحترم الصحة العامة".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وتم بالفعل تأجيل عشر مباريات في دوري الدرجة الأولى في المناطق الشمالية من أقاليم لومباردي وفينيتو وإيميليا روماغنا، على الرغم من اكتشاف فيروس كورونا في جميع المناطق الـ 19 في البلاد باستثناء منطقة واحدة.

وفي حالة تأكيد القرار من الحكومة، فإن الأحداث الرياضية في إيطاليا من المقرر أن تتعطل بشدة، حيث من المقرر أن يستضيف ملعب روما "أوليمبيكو" أيضاً مباراة منتخب "الأزوري" في الرجبي ضد إنجلترا يوم 14 مارس (آذار)، ومن المتوقع أن يسافر نحو 20 ألف مشجع إلى إيطاليا لمتابعة فريق إدي جونز، لكن على الرغم من أن آخر المستجدات هو أن المباراة ستقام في موعدها، يبدو من المحتمل بشكل متزايد أن يتم لعبها من دون جماهير أو تأجيلها تماماً.

وتأتي هذه الخطوة بعد قرار دوري الدرجة الأولى الإيطالي تأجيل مباراتي كأس إيطاليا هذا الأسبوع، مما زاد من الاضطرابات واسعة النطاق التي سببتها في الدوري.

وأصبح لقاء نابولي وإنتر ميلان، الذي كان من المقرر لعبه مساء الخميس، آخر مباراة تم تأجيلها بسبب تفشي فيروس كورونا، عقب قرار سابق بتعليق مباراة إياب نصف النهائي الأخرى بين يوفنتوس وإي سي ميلان.

وقال بيان دوري الدرجة الأولى "إن رئيس المسابقة بعد أن علم بقرار محافظ نابولي بتاريخ 4 مارس 2020 رقم 0069870 الذي يأمر بتأجيل مباراة إياب نصف نهائي كأس إيطالي إلى تاريخ لاحق، وافق على القرار".

وتُعد إيطاليا من أكثر البلدان تضرراً في أوروبا جراء تفشي المرض، حيث سجلت 79 حالة وفاة وأكثر من 2500 حالة إصابة.

© The Independent

المزيد من رياضة