Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

رئيس إنتر ميلان يخشى فشل الدوري الإيطالي هذا الموسم بسبب كورونا

كانت مباراة إنترناسيونالي مع يوفنتوس واحدة من 5 مباريات أجلها مسؤولو "سيري أي"

جوزيبي ماروتا الرئيس التنفيذي لنادي إنتر ميلان الإيطالي وسط جماهير ناديه  (رويترز)

قال جوزيبي ماروتا، الرئيس التنفيذي لنادي إنتر ميلان، يوم الأحد، إن موسم دوري الدرجة الأولى الإيطالي يواجه خطر عدم الانتهاء في موعده إذا تم تأجيل المزيد من المباريات بسبب تفشي فيروس كورونا.

وكانت مباراة إنترناسيونالي مع يوفنتوس التي كان من المقرر لعبها في وقت لاحق يوم الأحد، واحدة من خمس مباريات أجلها مسؤولو "سيري أي" يوم السبت، وكان من المقرر أن تقام المباريات خلف أبواب مغلقة دون حضور جماهيري، وكلها في المناطق التي حظرت فيها الأحداث الرياضية.

وسجلت إيطاليا أكثر من 1100 حالة مؤكدة من فيروس كورونا منذ ظهور العدوى في المناطق الشمالية الغنية في 20 فبراير (شباط) وتوفي 29 شخصاً على الأقل.

وكانت مباراة إنترناسيونالي مع سامبدوريا واحدة من أربع مباريات تأجلت يوم الأحد الماضي، وقال ماروتا إن قائمة المباريات المزدحمة لفريقه تعني أن قريباً لن يجد مواعيدَ للعب تلك المباريات المؤجلة.

وقال ماروتا لصحيفة "غازيتا ديلو سبورت" عندما سُئل عما إذا كانت البطولة قد لا تنتهي "إذا ألغيت المزيد من المباريات، إذن فنحن نجازف بهذا الخطر".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وأضاف أنه بسبب تأجيل بعض المباريات وعدم تأجيل أخرى، فقد تم تغيير شكل البطولة، لتصبح بطولة مشوهة، تحتاج فقط إلى التفكير في الإصابات والإيقافات وإلى الجانب النفسي فيما يتعلق بالترتيب".

وتسبب تأجيل لقاءات إنترناسيونالي صاحب المركز الثالث في تأخره بفارق ثماني نقاط عن لاتسيو المتصدر الذي لعب وفاز بمباراتين خلال نفس الفترة، وكانت مباريات لاتسيو - خارج جنوة يوم الأحد الماضي وعلى أرضه مع بولونيا يوم السبت - كانت في مناطق لم تتأثر بفيروس كورونا.

وأضاف ماروتا، "أنا قلق بشأن مباراة إنتر ضد ساسولو يوم الأحد المقبل، كيف نتعامل مع ذلك؟ لا يمكننا اللعب خلف أبواب مغلقة لأنه سيكون من العبث استخدام إجراء لم نستخدمه قبل بأسبوع واحد، لا أستطيع أن أرى حلاً".

وصرح باولو دال بينو، رئيس دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم لوكالة الأنباء الإيطالية "أنسا"، بأن ماروتا يمثل احتياجات إنتر، بينما هو يحمي المصالح العامة لدوري الدرجة الأولى بأكمله الذي يعاني مع الأسف تضارب المصالح اليومي المرتبط بكل فريق.

"عليّ الترويج للدوري الإيطالي وصورته في العالم، كان بث المباريات في الملاعب الفارغة شكل سيئ للبلاد".

ومن المقرر أن يستمر موسم دوري الدرجة الأولى الإيطالي حتى 24 مايو (أيار)، ومن المقرر أن تبدأ بطولة كأس الأمم الأوروبية 2020 في 12 يونيو (حزيران).

(رويترز) 

المزيد من رياضة