Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

السعودية تعلق إصدار تأشيرات العمرة للدول المنتشر بها "كورونا الجديد"

الإجراءات مؤقتة وتخضع للتقييم المستمر من قبل الجهات المختصة

في ظل تزايد المخاوف من انتشار فيروس كورونا المستجد في الخليج، أصدرت الحكومة السعودية، اليوم الخميس، حزمة من الإجراءات الاحترازية لمنع وصول الفيروس، شملت تعليق الدخول إلى أراضيها سواء لأغراض العمرة أو زيارة المسجد النبوي الشريف بشكل مؤقت، وتعليق الدخول بالتأشيرات السياحية للقادمين من الدول التي يشكل انتشار الفيروس منها خطراً، وفق المعايير التي تحددها الجهات الصحية المختصة.

وأوضحت وزارة الخارجية السعودية، في بيان نقلته وكالة الأنباء "واس"، بأن الجهات الصحية تتابع تطورات انتشار فيروس كورونا الجديد، مؤكدة الحرص على تطبيق المعايير الدولية المعتمدة، ودعم جهود الدول والمنظمات الدولية، وبالأخص منظمة الصحة العالمية لوقف انتشار الفيروس ومحاصرته.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

تعليق مؤقت

وشملت القرارات "تعليق الدخول إلى المملكة لأغراض العمرة وزيارة المسجد النبوي الشريف مؤقتاً"، و "تعليق استخدام المواطنين السعوديين ومواطني دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بطاقة الهوية الوطنية للتنقل من وإلى المملكة".

وأضاف البيان "يستثنى من ذلك السعوديون الموجودون في الخارج في حال كان خروجهم من المملكة ببطاقة الهوية الوطنية ومواطنو دول مجلس التعاون الموجودون داخل المملكة حالياً، ويرغبون في العودة منها إلى دولهم، في حال كان دخولهم ببطاقة الهوية الوطنية، وذلك لتتحقق الجهات المعنية في المنافذ من الدول التي زارها القادم قبل وصوله إلى المملكة، وتطبيق الاحترازات الصحية للتعامل مع القادمين من تلك الدول".

دعم الإجراءات الدولية

وأكدت السعودية أن هذه الإجراءات مؤقتة، وتخضع للتقييم المستمر من قبل الجهات المختصة، كما تجدد دعمها لكافة الإجراءات الدولية المتخذة للحد من انتشار كورونا، محذّرة مواطنيها من السفر إلى الدول التي تشهد انتشاراً للفيروس.

وتأتي الإجراءات الوقائية التي اتخذتها السعودية، في ظل تزايد أعداد الإصابات في بعض الدول الخليجية المجاورة كالبحرين التي ارتفع عدد المصابين فيها يوم الاربعاء إلى 33 شخصاً.

وأعلنت الكويت وقف جميع الرحلات الجوية مع سنغافورة واليابان وكوريا الجنوبية وإيران وتايلاند وإيطاليا والعراق، بالإضافة إلى تعطيل الدراسة لمدة أسبوعين بسبب مخاوف من تفشي الفيروس.

لا كورونا في السعودية

إلى ذلك، نفى المتحدث الرسمي لوزارة الصحة السعودية ما تردد حول اكتشاف حالة مصابة بفيروس كورونا في السعودية. وقال في بيان له: "لا صحة للتغريدة المزورة المتداولة حول تسجيل إصابة بفيروس كورونا الجديد في الدمام".

‏‎ودعا الجميع إلى أخذ المعلومات من مصادرها الرسمية فقط وعدم الانسياق وراء الإشاعات.

المزيد من العالم العربي