Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

فرانك لامبارد يشيد بتألق المخضرم أوليفييه جيرو مع تشيلسي أمام توتنهام

جيرو يسجل أول أهدافه في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم في مباراته الثالثة أساسياً

أوليفييه جيرو مهاجم فريق تشيلسي  (رويترز)

سجل أوليفييه جيرو هدفاً بعد 15 دقيقة فقط من أول مشاركة أساسية له في الدوري الإنجليزي الممتاز منذ نهاية نوفمبر (تشرين الثاني) لمساعدة تشيلسي على هزيمة توتنهام 2-1 يوم السبت.

ووجد فرانك لامبارد نفسه مضطراً لتغيير خط هجومه مع عدم لياقة تامي أبراهام واستبعاد ميتشي باتشواي الذي قدم عرضاً سيئاً ضد مانشستر يونايتد مساء الاثنين.

وقاد المهاجم الفرنسي الخط الأمامي بشكل جيد، حيث جلب الآخرون إلى اللعب وأثبتوا تهديداً على المرمى في الشوط الأول، وسجلوا هدفاً افتتاحياً بل وشارك في صناعة الهدف الثاني.

وبعد المباراة، سُئل لامبارد عن تأثير المهاجم المخضرم وما إذا كان يمكن أن يشارك بشكل أكثر انتظاماً في الفترة المقبلة.

ورداً على ذلك، وبينما كان المدير الفني حريصاً على الإشارة إلى أن أداء جيرو كان إيجابياً، فقد أشار أيضاً إلى أن وجوده يعني أن التغيير الطفيف في النهج كان مطلوباً من بقية الفريق.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقال "نعم، أعتقد أنه يمكن أن يكون حلاً، إذا كنا بحاجة إلى التكيف قليلاً".

"لقد كان تامي رائعاً، وسجل أهدافاً منتظمة لكنه وجد الأمر أكثر صعوبة في الآونة الأخيرة، أنتم تفهمون سماته وإنه لاعب إيجابي".

"عليك أن تلعب بقوة مثل جيرو وأن يدخل زملاؤك في اللعبة، إذا كان علينا أن نتكيف، فهذا هو الاختبار الذي أنا عليه الآن".

وأدى الفوز على توتنهام إلى زيادة الفجوة بين تشيلسي وخصومه إلى أربع نقاط، حيث احتل المركز الرابع المؤهل إلى دوري أبطال أوروبا.

وأشار لامبارد إلى أن الفريق لا يزال يفتقر إلى عدد قليل من الأفراد الرئيسين الذين يمكنهم المساعدة في الفوز بالمباريات عندما يكون مستوى الأداء صحيحاً، وبينما أشاد بتأثير أولئك الذين دخلوا في التشكيلة، ألمح إلى أن الثبات في المستوى هو العامل الرئيس في الفوز.

"إنها مباراة أخرى، لا يمكننا تحملها، يجب أن يكون تركيزنا أكبر، لا يزال أمامنا بعض المشكلات، ثلاثة لاعبين مصابين في مركز الجناح، روبن لوفتوس تشيك على مقاعد البدلاء، وهناك العديد من الطرق التي يمكننا بها الحصول على تهديد في الثلث الأخير".

"لا يعمل النظام إلا عندما يلعبون بالطريقة التي يلعبون بها مثل ماسون مونت أو روس باركلي، ولذلك يجب دخول الجميع في منظومة الفريق".

"اللاعبون هم الذين يطبقون الخطط، فهم يصنعون النظام، يمكن للجميع أن يقولوا لماذا لم يلعبوا الأسبوع الماضي، لكنني أحتاج إلى فريق قوي ومستعد للذهاب في كل مرة، وهو أمر ليس سهلاً، فهم بشر ويريدون لعب كل مباراة وهذه روح رائعة".

وتنتشر مباريات تشيلسي الثلاث المقبلة في ثلاث مسابقات، مع مواجهة بايرن ميونيخ في دوري أبطال أوروبا، ثم بعد ذلك سيكون لقاء خارج ملعبه مع بورنموث في الدوري ثم مواجهة ليفربول في كأس الاتحاد الإنجليزي، حيث يصل موسم البلوز إلى فترة حاسمة.

© The Independent

المزيد من رياضة