Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

مستشار الأمن القومي ينفي تعزيز روسيا فرص اعادة انتخاب ترمب

اتهامات جديدة لموسكو بالتدخل في السياسة الأميركية قبل الانتخابات

الرئيس الأميركي دونالد ترمب في لاس فيغاس (رويترز)

نفى روبرت أوبراين مستشار الأمن القومي الأميركي أن مسؤولي المخابرات الأميركيين حذروا من أن روسيا تتدخل في حملة انتخابات الرئاسة الأميركية لتعزيز فرص إعادة انتخاب الرئيس دونالد ترمب.

وقال أوبراين في مقابلة مع محطة (إيه.بي.سي نيوز) تُبث يوم الأحد "لم أر أي معلومات مخابرات تفيد بأن روسيا تفعل أي شيء في محاولة لجعل الرئيس ترمب يعاد انتخابه".

وأضاف في مقتطفات من المقابلة بُثت يوم السبت "لم أر ذلك ولدي إطلاع جيد على تلك المعلومات".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وكان شخص مطلع قد قال لـ "رويترز" يوم الخميس إن مسؤولي المخابرات الأميركية أبلغوا أعضاء لجنة المخابرات بمجلس النواب خلال إفادة سرية أن روسيا تتدخل من جديد في السياسة الأميركية قبل الانتخابات التي تجري في نوفمبر (تشرين الثاني) مثلما فعلت في 2016.

وبعد تلك الإفادة أقال ترمب القائم بأعمال رئيس المخابرات واستبدله بشخص موال له سياسياً في خطوة مفاجئة في الوقت الذي أثار ديمقراطيون ومسؤولون أميركيون سابقون قلقاً بشأن الأمن القومي.

ساندرز لبوتين: ابتعد عن الانتخابات

طالب الديموقراطي بيرني ساندرز، الساعي للفوز بالترشّح عن حزبه للانتخابات الرئاسية الأميركية المقبلة، الجمعة روسيا بـ"الابتعاد" عن هذه الانتخابات بعد ورود تقارير تفيد بأن موسكو تتدخل في السباق الرئاسي لمصلحة متصدّر الانتخابات التمهيدية للديمقراطيين

وكشف ساندرز للصحافيين أن مسؤولين أميركيين أبلغوه "قبل نحو شهر" بأن روسيا تبذل جهوداً للتدخل في السباق الرئاسي.

والجمعة أوردت صحيفة "واشنطن بوست" أن المسؤولين الأميركيين أبلغوا ساندرز بأن موسكو تسعى لدعم حملته الرئاسية، علما أنه لم يتّضح شكل الدعم الذي تلقاه المرشّح الديمقراطي.

وأشارت الصحيفة إلى أن المسؤولين أبلغوا أيضاً الرئيس الأميركي بالتدخل الروسي.

وأصدر ساندرز بياناً جاء فيه "على العكس من ترمب، أنا لا أعتبر (الرئيس الروسي) فلاديمير بوتين صديقاً عزيزاً. إنه استبدادي يحاول تدمير الديمقراطية وسحق المعارضة في روسيا".

وتابع ساندرز "لا أبالي صراحة بمن يريده بوتين رئيساً"، مضيفاً "رسالتي إلى بوتين واضحة: ابتعد عن الانتخابات الأميركية، وعندما أصبح رئيساً سأحرص على هذا الأمر".

المزيد من