الدوري المغربي... "الجيش الملكي" يرد على أحداث شغب مباراة "الرجاء"

وفاة أحد المشجعين وإصابة 22 بجروح... والشرطة تلقي القبض على 13 شخصاً

شهدت مباراة الرجاء والجيش الملكي أحداث شغب مؤسفة بالدوري المغربي (مواقع التواصل الاجتماعي)

شهدت مباراة الرجاء والجيش الملكي بالدوري المغربي أعمال شغب، أسفرت عن وفاة أحد مشجعي الرجاء.

المباراة انتهت بفوز الفريق العسكري بهدف للا شيء، وشهدت بعض مظاهر الشغب في الساحة أمام الملعب.

وأظهرت التقارير، أن جماهير الفريقين "أحدثت خسائر مادية بتكسير واجهات مجموعة من السيارات المحيطة بالملعب".

وقالت صحيفة البطولة المغربية، "حافلة فريق الرجاء لم تغادر ملعب الأمير مولاي عبد الله في العاصمة الرباط، بعد مواجهة الجيش الملكي، فضلاً عن أن السلطات الأمنية لمدينة الرباط، منعت الحافلة من مغادرة الملعب".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وشكرَ الرجاء المغربي، في بيان، جماهيره الوفية "التي تساند الفريق في كل اللقاءات داخل وخارج الميدان"، وخصّ بالشكر الجماهير التي "انتقلت إلى مدينة الرباط بهدف تقديم الدعم المعهود واللا مشروط للفريق".

وأضاف الفريق، "يندد نادي الرجاء بالأحداث المؤسفة والخطيرة التي تعرّضت لها جماهير النادي بعد نهاية المقابلة".

وطبقاً لبيان الشرطة المغربية، فإنّ 13 مشجعاً ألقي القبض عليهم بسبب أعمال الشغب، لاشتباه تورّطهم "في عمليات الرشق بالحجارة، وإلحاق خسائر مادية، وتخريب ممتلكات عمومية، وحيازة أسلحة بيضاء، وشهب نارية، فضلاً عن العنف في حق موظفين عموميين في أثناء مزاولتهم مهامهم"، حسب البيان.

وأضافت الشرطة، "أعمال الشغب أسفرت عن إصابة مجموعة من عناصرها بجروح، بينهم ثلاثة إصاباتهم متفاوتة الخطورة، فضلاً عن إصابة 22 مشجعاً بجروح طفيفة، وعنصرين من الوقاية المدنية".

وفي أثناء المباراة ألقى مشجعون شهباً صناعية أدّت إلى إصابة مصور صحافي بجراح في رأسه، حسب وسائل إعلام محلية.

وألحق المشاغبون خسائر مادية بـ19 سيارة خاصة بالشرطة، وشاحنة تابعة إلى الوقاية المدنية وسيارة إسعاف.

ويلتقى الرجاء مع الإسماعيلي الأحد المقبل في ذهاب نصف نهائي كأس محمد السادس للأندية الأبطال "البطولة العربية".

المزيد من رياضة