البحرية الأميركية تصادر سفينة أسلحة إيرانية في بحر العرب

صوّت مجلس الشيوخ للحد من قدرة الرئيس دونالد ترمب على مهاجمة طهران عسكرياً

الأسلحة المصادرة في السفينة في بحر العرب من تصميم وتصنيع إيراني (أ.ف.ب)

صادرت البحرية الأميركية أسلحة يُعتقد بأنها "من تصميم وتصنيع إيراني"، كانت على متن سفينة شراعية في بحر العرب، الأحد 9 فبراير (شباط).

وتتضمن الأسلحة، وفق الجيش الأميركي، أكثر من 150 صاروخاً موجهاً مضاداً للدبابات من طراز "دهلاوية" وهو تقليد إيراني للصاروخ الروسي "كورنيت"، وثلاثة صواريخ إيرانية سطح جو.

وكشف بيان الجيش الأميركي، صدر الخميس 13 فبراير، عن أن "الأسلحة الأخرى المصادرة من تصميم وتصنيع إيراني وتشمل ثلاثة صواريخ إيرانية سطح جو وأجهزة تصوير حراري ومكونات لعتاد بحري وجوي مسيّر". ولم يشر البيان إلى نوع الصواريخ سطح جو التي ضُبطت.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

في سياق متصل، صوّت مجلس الشيوخ الأميركي، الخميس، لمصلحة الحدّ من قدرة الرئيس دونالد ترمب على مهاجمة إيران عسكرياً، وأيّد ثمانية من أعضاء حزبه الجمهوري القرار.

وسبق أن أقرّ مجلس النواب الذي يهيمن عليه الديمقراطيون القرار الذي يُطالب الرئيس بعدم الإقدام على أيّ عمل عسكري ضدّ إيران من دون موافقة الكونغرس، لكنه سيقابل على الأرجح بنقض (فيتو) من قبل ترمب.

وتم تمرير القرار بغالبية 55 صوتاً مقابل 45، وعلى الرغم من أنه يطالب ترمب بالحصول على إذن واضح من الكونغرس قبل الانخراط في أي أعمال عدائية ضد إيران، إلاّ أنّ القرار يعطيه استثناء في حال وجود "تهديد وشيك".

المزيد من دوليات