تايكا وايتيتي يهاجم لوحات مفاتيح "آبل" بعد فوزه بالأوسكار

يقول مخرج فيلم "الأرنب جوجو" أنّه "من المستحيل الكتابة بواسطتها.. و لقد ازدادت سوءاً"

الفائز بأوسكار أفضل سيناريو لفيلم "جوجو رابيت" تايكا وايتيتي (أ.ف.ب) 

شنّ المخرج تايكا وايتيتي هجوماً عنيفاً على لوحات مفاتيح آبل بعد فوزه بجائزة أوسكار.

ولدى سؤاله في مؤتمر صحافي عمّا يحتاج إليه الكتّاب، قال يجب أن تُمارس ضغوط على شركة آبل لتحسين لوحات المفاتيح التي تصنعها لأنّه "من المستحيل الكتابة بواسطتها".

وعلى الرغم من أنّه لم يتطرّق إلى أيّ معلومات محددة، بدا أنّ وايتيتي كان يشير إلى شكوى لاتزال مطروحة منذ وقتٍ طويل ومفادها أنّ لوحات المفاتيح في أجهزة ماك بوك التي تصنعها آبل، في غاية الهشاشة لاستعمالها في الطباعة وهي عرضة للتحطّم.

وجاء الهجوم فيما كان  وايتيتي يتحدث عقب تسلّمه أوسكار أفضل سيناريو مقتبس، وذلك عن السيناريو الذي كتبه لفيلم "الأرنب جوجو"، وهي أولى جوائز الأوسكار التي نالها حتى الآن.  وفي مؤتمرٍ صحافي بعد حفل توزيع الجوائز، أعرب عن قلقه بشأن آليات كتابة ذلك السيناريو.

ولدى سؤاله عن الشي الذي يعتقد  أنّ على الكتّاب أن يطلبوه  خلال مفاوضات مقبلة مع المنتجين، أجاب "آبل تحتاج إلى إصلاح لوحات مفاتيح أجهزتها. من المستحيل الكتابة بواسطتها. ولقد ازدادت سوءاً.. يحملني ذلك على الرغبة في العودة إلى جهاز الكمبيوتر المكتبي، لأن لوحة مفاتيح الكمبيوتر المكتبية أفضل لأصابعك بكثير. إنّها أفضل بشكلٍ كبير. لوحات مفاتيح آبل فظيعة. كلّما تطوّرت الحواسيب الشخصية، ازدادت لوحات المفاتيح سوءاً!"

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وتابع شارحاً أنّه عانى بشكلٍ متكرّر من الإصابات الدائمة التي قال إنّها أثّرت "بالوتر الذي يمتدّ من الساعد إلى الإبهام". كما اشتكى من أنّ مستخدمي هذه الأجهزة مضطرون إلى فتح حواسيبهم والجلوس في وضعياتٍ غير مريحة.

بيد أنّ المخرج الفائز بالأوسكار لم يحدّد نوع لوحات مفاتيح آبل، أو حواسيبها، الذي يكرهه بشدّة. وبينما أشار بشكلٍ عابر إلى جهاز آي ماك، تركّزت سهامه على جهاز ماك بوك الذي ساءت سمعته في السنوات الأخيرة   واعتُبر جهازاً لا يستحق الكثير من الثقة وله مفاتيح رديئة الملمس أيضاً.

يُذكر أنّ شركة آبل طرحت العام الماضي لوحة مفاتيح جديدة مع جهاز ماك بوك برو الذي يبلغ حجمه 16 إنشاً. وفي ذلك الوقت، قال فيل شيلر، الرئيس التنفيذي لآبل لصحيفة "اندبندنت" إن المهندسين أعادوا تصميم المفاتيح تماشياً مع التعليقات والردود التي وردت من المستخدمين، وإن من شأن التغييرات التي طالت التصميم أن تمنع حصول المشاكل التي أُبلغ عنها في الإصدارات السابقة.

تجدر الإشارة إلى أنّ وايتيتي لم يُشر في معرض حديثه مّا إذا كان اختبر لوحة المفاتيح الجديدة التي لم تُطرح بعد في أجهزة الكمبيوتر المحمولة الأخرى ضمن مجموعات آبل.

© The Independent

المزيد من فنون