Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

"داعش" يطلق مرحلة جديدة من الهجمات تستهدف إسرائيل

دعا إلى إفشال "صفقة القرن" قبيل إعلان ترمب عنها

إعلان انتخابي لحزب الليكود الإسرائيلي على أحد المباني في القدس (أ. ف. ب.)

أعلن تنظيم "داعش" عن بدء "مرحلة جديدة" تستهدف إسرائيل في تسجيل صوتي تناقلته الاثنين حسابات جماعات متشددة على تطبيق تلغرام.
وقال المتحدث باسم التنظيم أبو حمزة القرشي في التسجيل الذي بلغت مدته أكثر من 37 دقيقة، إن زعيم داعش الجديد أبو إبراهيم الهاشمي القرشي "عزم على مرحلة جديدة ألا وهي قتال اليهود واسترداد ما سلبوه من المسلمين". وأضاف "ما زالت عيون أجناد الخلافة في كل مكان على بيت المقدس"، متعهداً بهجمات كبيرة "في قادم الأيام".
ودعا التنظيم المتطرف إلى إفشال "صفقة القرن"، في إشارة إلى خطة السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين التي من المفترض أن يعلن عنها قريباً الرئيس الأميركي دونالد ترمب.
وخص المتحدث بدعوته مسلحي التنظيم في سيناء المصرية وسوريا إلى شن هجمات عبر الحدود على أهداف إسرائيلية. وقال لهم "كونوا رأس حربة في قتال اليهود وإفشال مخططاتهم كصفقة قرنهم". وأضاف "ندعوكم إلى الالتحاق بجنود الخلافة الذين يسعون لإزالة الحدود والسدود التي تحول بينهم وبين نزال اليهود".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وكان التنظيم المتشدد أعلن في نهاية أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، تعيين أبو إبراهيم الهاشمي القرشي ليخلف زعيمه السابق أبو بكر البغدادي الذي قُتل في الفترة ذاتها في عملية عسكرية أميركية في محافظة إدلب في شمال غربي سوريا.
وفقد التنظيم المتطرف العام الماضي كل المناطق التي سيطر عليها في سوريا والعراق وطبّق فيها قواعده المتشددة، إلا أن خلاياه النائمة لا تزال ناشطة في البلدين، كما في دول أخرى في المنطقة العربية وفي أفريقيا وآسيا.
ويحافظ "داعش" على وجوده في منطقة سيناء المصرية، وعادة ما يتبنى هجمات تُشنّ ضد الجنود المصريين.
وتبنى التنظيم الذي استهدف دولاً عدة خلال السنوات الماضية، في مرات معدودة هجمات وقعت في إسرائيل.

المزيد من الشرق الأوسط