"مو صلاح" ينضم إلى متحف "مدام توسو" اللندني

أول لاعب عربي يكرّم بتمثال شمع... ونجم ليفربول: "سأحصل على شبيهي هذا العام"

فيما يعد أول تكريم من نوعه للاعب عربي، حسبما ذكرت الصفحة الرسمية للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" على حسابها الرسمي بـ"تويتر"، يجهز متحف "توسو" في لندن، لتصميم تمثال من الشمع لنجم المنتخب المصري وفريق ليفربول الإنجليزي محمد صلاح، لينضم إلى قامة تماثيل من ذات النوع يقتنيها المتحف لمشاهير في مختلف المجالات حول العالم.

ويعد "مو صلاح" أول لاعب عربي في التاريخ يصنع له المتحف تمثالاً خاصاً به، كما أنه ثالث لاعب كرة قدم بعد ديفيد بيكهام وكريستيانو رونالدو يُصمم له تمثال.

وسيركز المتحف على أن يكون التمثال شبيهاً بصلاح إلى أقصى حد، بما في ذلك التفاصيل الدقيقة، مثل درجة لون العين والشعر وملامح الوجه وطول وعرض الجسد.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

من جانبه، نشر صلاح، أمس الجمعة، مقطع فيديو عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، أثناء خضوعه لتحديد المقاسات والأطوال والمواصفات الخاصة بهيئته التي سيعتمد عليها المتحف في تصميم التمثال. وقال أثناء توقيع العقد، "أنا مو صلاح، سأحصل على شبيهي في وقت لاحق من هذا العام".

 

 

ويعد "توسو" من أشهر متاحف الشمع في العالم، ومقره الرئيس لندن وله فروع في دول أخرى. وسُمي نسبة إلى مؤسسته مدام توسو، التي وُلدت عام 1761 في ستراسبورغ، وتوفي والدها قبل أن تولد، ورعاها طبيب يُدعى كورتيس، وتعلمت منه فن التصميم بالشمع، وبعد ذلك استمرت لديها الهواية حتى أُقيمت معارض لها، ثم أنشأت هذا المتحف.

ويضم المتحف تماثيل لشخصيات عالمية بارزة في جميع المجالات، مثل تشرشل وهتلر وشكسبير، كما توجد فيه "غرفة الرعب" التي تصوِّر أشكال الإجرام أثناء الثورة الفرنسية.

وتوسعت سلسلة متاحف "توسو" بفروع في أمستردام ولاس فيجاس ونيويورك وهونغ كونغ وشانغهاي وواشنطن وبرلين وهوليوود، وأصبحت أماكن لجذب السياحة.

المزيد من رياضة