مارك زوكربيرغ يركز على "فيسبوك" 2030

وعد أنه سيسعى إلى أهداف بعيدة المدى خلال العقد الحالي

زوكربيرغ  يفاجئ جمهوره بـ"تجاهل" 2020 والتفكير في العقد المقبل (ويكيبيديا.أورغ)

تخلى مارك زوكربيرغ الرئيس التنفيذيِّ لـشركة "فيسبوك" عن تقليده السنويّ الذي يعكف عليه منذ مدّة، ولم يضع لائحة بتحدِّياته الشخصيّة للعام 2020.

وعوضاً عن ذلك، ذكر مؤسِّس عملاق التواصل الاجتماعيّ إنّه سيركِّز على أهدافه الطويلة الأجل، متطلِّعاً إلى 2030.

خلال السنوات الماضيّة، دأب زوكربيرغ على وضع نفسه أمام تحدّيات شخصيّة [يحاول تنفيذها خلال العام الجديد]، بهدف اكتساب مهارات جديدة خارج نطاق عمله في "فيسبوك".

وفي مثل على ما اعتادت تلك القرارات السنويّة أن تتضمّنه، صناعة رجل آلي لمساعدته في منزله، وقراءة مزيد من الكتب، ومزاولة رياضة الركض، فضلاً عن تعلّم الـ"ماندرين" اللغة الصينيّة الرسميّة، وتحضير الطعام الذي اصطاده بنفسه.

في المقابل، أشار [زوكربيرغ] إلى إنّه سيترك تلك التحدِّيات كلها خلفه ويبقيها في العقد الماضي، ويستعيض عنها بالتطلّع إلى الأمام وفي جعبته مجموعة أهداف جديدة.

كشف زوكربيرغ عن قراره في منشور عام كتبه على صفحته في "فيسبوك". وأورد فيه إنه "عندما بدأت هذه التحدِّيات، كانت حياتي كلها تقريباً تدور حول إنشاء موقع "فيسبوك" (كان آنذاك عبارة عن موقع إلكترونيّ لا أكثر). ولكن في الوقت الحاضر، ثمة الكثير لأتعلّمه من فيسبوك".

أضاف، "على الرغم من أنّي سعيد لأنّي واجهت تحدِّيات سنويّة عدّة على مدى العقد الماضي، حان الوقت لإنجاز أمور مختلفة".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وكذلك أشار إلى إنّه اختار أهدافه الجديدة عبر التفكير في "ما آمل أن يكون عليه العالم ككل وحياتي الخاصة في 2030... هكذا أتأكّد من أنّي أركِّز على تلك الأمور".

قسّم الرئيس التنفيذيّ الأهداف تحت عدد من العناوين تشمل "تغيير الأجيال" و"منصّة اجتماعيّة خاصّة جديدة" و"فرصة اللامركزيّة" و"منصّة الحوسبة التالية" و"أشكال جديدة من الحوكمة".

واللافت أنّ كثيراً من التزامات زوكربيرغ الجديدة بدا غامضاً ويتعلّق بالقيم، وليس التغيير العمليّ. بيد أنّ البعض منها أشار إلى أهداف جديدة من أجل تطوير "فيسبوك" نفسه.

كذلك تضمّنت القرارات التزاماً باللامركزيّة ما يبدو أنّه يتماشى مع خطة "فيسبوك" لإنشاء عملة رقميّة مشفَّرة خاصة به في محاولة لاستبدال الأموال النقديّة. "على مدى العقد المقبل، نأمل في إنشاء أدوات التجارة والمدفوعات كي يتسنّى لكل شركة صغيرة الوصول بسهولة إلى التكنولوجيا نفسها التي كانت سابقاً محصورة ضمن الشركات الكبرى وحدها"، وفق زوكربيرغ الذي لم يشِرْ صراحة إلى خطة الشركة المضطربة المتصلة بعملتها الرقميّة.

كذلك كرّر زوكربيرغ التأكيد على اقتراح مفاده أن "فيسبوك" سيركِّز على خصوصيّة المستخدمين. وكذلك بدا أنّه يشير إلى أنّ أحد أهداف الشركة يتمثّل في إفساح المجال أمام عمليّة التفاعل الاجتماعيّ كي تصبح أكثر خصوصيّة. وكتب في هذا الصدد، أنه "خلال العقد المقبل، ستُساعد مجموعة من أهم البنى التحتيّة الاجتماعيّة في إعادة بناء جميع أنواع المجتمعات الأصغر، كي توفّر لنا الشعور بالخصوصيّة مرّة اخرى".

© The Independent

المزيد من اتصالات