"ماك برو"... الكمبيوتر الأقوى والأغلى من "آبل" بـ50 ألف دولار

لا يشمل هذا السعر مبلغ 6 آلاف دولار تكلفة الشاشة والقاعدة

كومبيوتر آبل "ماك برو" (غيتي) 

أخيراً، طُرح كمبيوتر "ماك برو" Mac Pro من شركة "آبل" للبيع، ويصل سعر الجهاز الواحد إلى 50 ألف دولار. وصار في مقدور العملاء في الولايات المتحدة الأميركيّة أن يبتاعوا الكمبيوتر الأغلى والأقوى من "آبل" الآن.

وفي الواقع، يبدأ سعر هذا الحاسوب بمبلغ معقول قليلاً هو 5،999 دولاراً، لكنّ الشركة أتاحت للزبائن مجموعة متنوِّعة من الخيارات يُمكن إضافتها إلى الجهاز بناءً على طلبهم بغية رفع مستوى إمكاناته ومميّزاته.

وفي أقصى الأحوال مع اختيار أغلى المميِّزات المتوفّرة، تصبح كلفة الكمبيوتر 52 ألفاً و748 دولاراً.

اللافت أن سعر ذاكرة الجهاز فحسب 25 ألف دولار، إذ توفِّر "آبل" ما يصل إلى 1.5 تيرابايت من ذاكرة الوصول العشوائيّ (رام)، التي تمثِّل نصف كلفة النسخة الأغلى من هذا الكمبيوتر.

ولكن بهذا المبلغ، لا يحصل العملاء على الشاشة، التي يبدأ سعرها بـ 4،999 دولاراً، أو القاعدة التي تحمل تلك الشاشة وتكلِّف 999 دولاراً.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ويشتمل الجهاز الذي يحمل المواصفات كافة، وتبلغ تكلفته الإجماليّة 50 ألف دولار، على معالج بـ 28 نواة من شركة "إنتل" بسرعة 2.5 غيغاهرتز، و1.5 تيرابايت من ذاكرة الوصول العشوائيّ، فضلاً عن بطاقتي رسومات "رادون برو فيغا II ديو" (Radeon Pro Vega II Duo)، وبطاقة تخزين "إس. إس. دي" بسعة 4 تيرابايت، وبطاقة تسريع "آفتربرنر" من "آبل". جُمع ذلك كله في هيكل من الفولاذ الصلب المقاوم للصدأ مزوّد بعجلات. كذلك يشتمل الإصدار على فأرة ولوحة تعقب ولوحة مفاتيح.

يمكن للعملاء المُحتملين، أو أولئك الذين يرغبون فقط في معرفة مقدار المبلغ المفترض الذي قد ينفقونه، إعداد نسخة من "ماك برو" بالمواصفات التي تهمّهم على موقع "آبل" الإلكترونيّ. ويبدو أنّ عملية شراء الحاسوب متاحة فقط عبر النسخة الأميركيّة من الموقع، فيما أنّ الصفحات العالميّة الأخرى على غرار تلك الموجودة في المملكة المتحدة ما زالت تكتفي بإظهار خيار إخطار المستخدم عند عرض المنتج للبيع.

في الحقيقة، يُستبعد فعلاً أن يشتري أيّ كان النسخة الأغلى من "ماك برو". في هذا الشأن، شدّدت "آبل" بصفة خاصة على أنّ الهدف من الكمبيوتر أن يكون جهازاً تجميعيّاً، بمعنى أن يكون في مقدور المستخدمين تضمين المكوِّنات القويّة والباهظة التي يحتاجونها فعلاً، وتالياً عدم دفع ثمن الأجزاء التي هم في غنى عنها.

ويرجح أن من يشتري نسخة أقرب إلى الإصدار الأكثر تكلفة في المجموعة يقوم بذلك للاستفادة منه في عمل تجاريّ. ويُستخدم "ماك برو" على نطاق واسع من جانب الأشخاص الذين يتولّون وظائف معقدة على نحو تصميم ألعاب الفيديو الإلكترونيّة أو التوليف السينمائي، إذ تكلف أجهزة الحوسبة الكاملة المواصفات عشرات الآلاف من الدولارات عادة.

ومنذ أكثر من عام يترقّب الجمهور بحماسة كمبيوتر "ماك برو"، فيما راحت "آبل" تكشف تدريجيّاً عن بعض المعلومات المتعلِّقة به. مثلاً، في "مؤتمر آبل العالميّ للمطوِّرين" (دبليو. دبليو. دي. سي") الذي انعقد في يونيو (حزيران) الماضي، ذكرت الشركة أنّها ستطلق الجهاز نحو نهاية العام الحاليّ وإنّه سيُكلِّف 5،999 دولاراً. غير أنّ فتح باب طلبات الشراء كان المرة الأولى التي يُكشف فيها عن التكلفة بالكامل.

© The Independent

المزيد من تكنولوجيا