Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

تعيين جينارو غاتوزو مديرا فنيا لفريق نابولي خلفا لـ"أنشيلوتي"

طُرد الإيطالي بعد أقل من ساعتين من فوز نابولي على جينك 4-0... ليتقدم إلى دور الـ 16 في دوري الأبطال منهياً مسيرة دون فوز في 9 مباريات

الإيطالي جينارو غاتوزو المدير الفني الجديد لنادي نابولي (رويترز)

تعاقد نادي نابولي مع مدرب ميلان السابق جينارو غاتوزو يوم الأربعاء بعد يوم واحد من إقالة كارلو أنشيلوتي.

وطُرد أنشيلوتي، البالغ من العمر 60 عاماً، بعد أقل من ساعتين من فوز نابولي على جينك 4-0 ليتقدم إلى دور الـ16 في بطولة دوري أبطال أوروبا، منهياً مسيرة دون فوز في تسع مباريات.

وحل غاتوزو محل مدربه السابق، حيث قضى ثمانية أعوام من أصل 13 عاماً كلاعب لفريق ميلان الإيطالي بقيادة أنشيلوتي، وقال لاعب خط الوسط السابق إنه التقى للمرة الأولى رئيس نابولي أوريليو دي لورينتيس يوم الأحد.

وقال غاتوزو في مؤتمر صحافي "لم يكن الأمر سهلاً بالنسبة إلي لبضعة أيام، لأنني علمت أنه يتعين عليّ توضيح كل شيء مع كارلو، لكن حتى اليوم أثبت كارلو أنه يشبه الأب بالنسبة إلي، لقد ساعدني دائماً في اللحظات الصعبة واليوم وللمرة الألف كان لديّ تأكيد لما هو رجل رائع".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

"كما قدّم لي نصيحة حول كيفية مساعدة الفريق، لكنني أخبركم يا شباب على الفور: لا تعقدوا أي مقارنات بيني وبين أنشيلوتي لأنه فاز بكل شيء، بينما لا زلت مدرباً شاباً يبلغ من العمر 41 عاماً فقط، آمل أن أحصل حتى على 10٪ مما فاز به في مسيرته".

وكان نابولي قد أعلن في وقت سابق عن تعيين مدربه الجديد عبر موقع "تويتر"، كما نشر دي لورينتيس رسالة على موقع التواصل الاجتماعي، باستخدام اسم لاعب خط الوسط السابق، فكتب "مرحباً بك رينو".

وغادر غاتوزو، البالغ من العمر 41 عاماً، نادي ميلان باتفاق متبادل في نهاية الموسم الماضي بعد اختتامه في المركز الخامس، مما يعني أن الروسونيري قد غاب عن دوري أبطال أوروبا.

وتمت ترقية لاعب خط وسط إيطاليا وميلان السابق من مدرب فريق الشباب في نوفمبر (تشرين الثاني) 2017 ليحل محل فينتشنزو مونتيلا، وقاد الفريق إلى المركز السادس في دوري الدرجة الأولى الإيطالي في موسمه الأول.

وستكون مباراة غاتوزو الأولى مع نابولي يوم السبت على أرضه مع بارما.

ويحتل نابولي المركز السابع في دوري الدرجة الأولى الإيطالي، بفارق 17 نقطة عن المتصدر.

وكان أنشيلوتي في موسمه الثاني في نابولي، أنهى الموسم في المركز الثاني بفارق 11 نقطة عن يوفنتوس.

وقال دي لورينتيس "أودّ أن أشكر أنشيلوتي، ما زلت صديقه، كنت من قبل وما زلت الآن، لم يكن لديّ أي خلافات أو اشتباكات معه، ومن العار أن يتحول الأمر إلى ما هو عليه، ولكن في كثير من الأحيان يحصل الأزواج والزوجات على الطلاق ويبقوا بشروط ممتازة".

"كان لدينا حلم لكننا استيقظنا في وقت مبكر جداً، مع مسؤولية كبيرة، وعدم تدمير سجله جزئياً، قررت حمايته ورأيت أنه من الأفضل لنا أن نسلك طرقاً منفصلة".

(عن رويترز) 

المزيد من رياضة