سولسكاير يدعو إلى منع مشجع مانشستر سيتي العنصري من دخول الملاعب مدى الحياة

يُجري التحقيق مع المشجع لقيامه ببادرة عنصرية ضد لاعبي مانشستر يونايتد فريد وجيسي لينغارد خلال مباراة الفوز على سيتي

أولي غونار سولسكاير المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي  (رويترز)

دعا أولي غونار سولسكاير، المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد، إلى التحقيق مع مشجع بسبب مزاعم انتهاكه العرقي ضد لاعبي مانشستر يونايتد في مباراة الديربي التي فاز فيها بنتيجة 2-1 على مضيفه مانشستر سيتي، و"عدم السماح له بدخول ملعب كرة القدم مجدداً".

وأظهرت لقطات فيديو خلال الشوط الثاني من المباراة في ملعب "الاتحاد" رجلاً يبدو وكأنه يصدر أصوات قرد وإيماءات عنصرية تجاه فريد وجيسي لينغارد، اللذين كانا على استعداد للعب ركلة ركنية.

وشاهد المدير الفني ليونايتد الحادث وتحدث مع الثنائي بعد المباراة للتأكد من أنهما قد لاحظا الإساءة، التي يحقق فيها سيتي مع شرطة مانشستر الكبرى.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقال سولسكاير "فريد وجيسي كانا في الزاوية وقد شاهدت الفيديو وسمعت من الأولاد".

"نحن نتحدث عن ذلك كل أسبوع لعين، لكن تم القبض عليه بالكاميرا، يجب ألا يُسمح له - في رأيي - بدخول ملعب كرة القدم مرة أخرى، هذا غير مقبول".

"أنا متأكد من أن سيتي والسلطات ستتعامل معه، نحن نتحدث عن ذلك كل أسبوع ولن يتوقف إلا إذا كان له عواقب".

وعندما سُئل عما إذا كان ينبغي معاقبة سيتي بالإغلاق الجزئي للملعب أو ما شابه ذلك، أجاب سولسكاير "لماذا لا نُعلّمه بدلاً من ذلك؟ إنه ليس خطأ سيتي، إنه خطأ ويجب تعليمه، هذا رأيي على أي حال".

"لا علاقة لنادي مانشستر سيتي كنادٍ لكرة القدم، لا".

وتم رصد المشكلة، التي ظهرت في الدقيقة 68 من المباراة، بسبب إلقاء أشياء على لاعبي مانشستر من قبل مشجعي سيتي.

وتعمل شرطة مانشستر الكبرى مع النادي لتحديد هؤلاء الجناة.

وقالت منظمة "كيك إت أوت"، وهي منظمة المساواة والإنصاف في كرة القدم الإنجليزية، إنها غارقة في تقارير عن انتهاكات عنصرية مزعومة من عدد من الأفراد، وستتصل بكلا الناديين لتقديم الدعم، وأنها تأمل في اتخاذ إجراءات سريعة لتحديد هوية الجناة.

© The Independent

المزيد من رياضة