الفنان والمقاول محمد علي متهم بالتهرب الضريبي في مصر... والأخير ينفي

"شركة ديكور" اتهمته بالنصب عليها بعقود من الباطن تقدر بـ650 ألف دولار

الفنان والمقاول المصري محمد علي (مواقع التواصل الاجتماعي)

أحالت النيابة العامة المصرية المقاول والفنان المصري محمد علي إلى المحاكمة الجنائية بتهمة التهرب من سداد الضرائب المستحقة عليه، وعلى الشركات المملوكة له بالمخالفة للقوانين المعمول بها في مصلحة الضرائب، وهو ما نفاه الأخير، مؤكدا أنه سدد "كل ضرائبه بالكامل".

ووفق تحقيقات النيابة العامة فإن محمد علي، الذي ذاع صيته في الآونة الأخيرة بعد نشره مزاعم باتهامات لقيادات مصرية بالفساد، نفتها الحكومة، بصفته مسجلا وخاضعا لأحكام قانون الضريبة على القيمة المضافة، "تهرب من سداد الضريبة المقيمة قانونا بعد أن تلاعب بسجلات ودفاتر ضريبية وشركات وهمية".

وذكرت التحقيقات، أن الإحالة جاءت بعد انتهاء تحقيقات نيابة مكافحة التهرب الضريبي، الذي تم بناءً على طلب وزير المالية المصري محمد معيط، بإحالة ملف القضية إلى النيابة العامة للتصرف فيها، وأعقبه طلب تحريك الدعوة الجنائية حيث إن "المتهم" بصفته مسجلا وخاضعا لأحكام الضريبة العامة على المبيعات تهرب من أداء هذه الضرائب قانونا عن نشاطه، وذلك بتقديمه خدمة دون الإقرار عنها وسداد الضريبة المستحقة في المواعيد المقررة".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وجاءت تحقيقات النيابة العامة بعد أن طلب وزير المالية الإحالة إلى النيابة العامة، وأعقب ذلك طلب تحريك الدعوى الجنائية. وفي أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، وافق وزير المالية المصري، محمد معيط، على إحالة محمد علي إلى نيابة التهرب الضريبي، للتحقيق في إخفائه 8 ملايين جنيه (500 ألف دولار) من أرباحه، بناء على مذكرة من النيابة.

وكانت محكمة جنح القاهرة الجديدة نظرت في الجنحة المباشرة المقامة ضد "علي" من شركة "ستايل للديكور"، التي تتهمه بالنصب عليها والاستيلاء على مبلغ 11 مليون جنيه ( 650 ألف دولار).

وجاء في الاتهام، إن "علي أوهم الشركة (المجني عليها)، أنه يمتلك إحدى كبرى الشركات التي تعمل في مجال المقاولات، وأُسند إليه عمليات في مشروعات كبيرة تابعة لإحدى الجهات السيادية، واستطاع بهذا الأسلوب من الاحتيال والنصب التوصل لإبرام عقدي مقاولة من الباطن أولهما مؤرخ في 7 يونيو (حزيران) 2017 و30 أكتوبر (تشرين الأول) 2017".

المقاول ينفي

في المقابل، وغداة قرار الإحالة، نفى محمد علي، المقيم خارج مصر، "صحة الاتهامات المنسوبة إليه"، وقال، "قمت بسداد ضرائبي بالكامل وهناك جهات رقابية هي التي تقوم بإجازة الشركات التي تتعامل معه في كافة المجالات".

وتابع، في تصريحات إعلامية، إنه "حال صدق اتهامي بالتهرب الضريبي فهذا يعني نجاحي في التحايل على الجهات الرقابية المختلفة في البلاد". متهماً الحكومة المصرية بـ"السعي لتلفيق الاتهامات له".

محمد علي، مقاول وفنان مصري، ظهر في عدة مقاطع فيديو اتهم فيها قيادات مصرية بالفساد وإهدار الملايين من أموال الدولة، ودعا المصريين إلى التظاهر، ضمن سلسلة من فيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي، ولاحقا نفت الجهات المصرية المعنية الاتهامات التي رددها وقللت من مصداقيتها.

المزيد من العالم العربي