"مسك" العالمي يحتضن نقاشات عن مستقبل الوظائف

حضر رؤساء تنفيذيون ومديرون من جميع أنحاء العالم لتعزيز أهمية العمل

في منتدى "مسك" العالمي لهذا العام، الذي نظّمته مؤسسة "مسك" الخيرية، كان الموضوع المختار هو "إعادة صياغة العمل" (Work, Reworked)، ويهدف المنتدى إلى استكشاف اتجاهات وتحوّلات جديدة في عالم العمل، بحضور نحو 5000 شخص، يمثلون أكثر من 120 دولة حول العالم، وأكثر من 140 من رواد الأعمال الرائدين.

المحافظة على البيئة
ترأس الجلسة الافتتاحية الأمير عبد العزيز بن سلمان آل سعود وزير الطاقة السعودي، وتحدَّث عن "أهمية المحافظة على البيئة وتقليل انبعاثات الكربون إلى أقصى حد ممكن"، مشيراً إلى أنهم "يبذلون قصارى جهدهم للاستفادة من موارد السعودية مع الحفاظ على الاستدامة".

وتحدّث أيضاً عن العناصر الأساسية في مكان العمل، قائلاً "يجب عليك التفكير خارج الصندوق، وإلا فسوف تضع نفسك في خانة دون تفكير".

وكانت الموضوعات الأربعة الرئيسة للمنتدى، هي: القوى العاملة، وسير العمل، ومكان العمل، وكأس العالم لريادة الأعمال.

وشارك متحدّثون من مختلف الصناعات والمجالات رؤاهم وخبراتهم، وركّزوا على اكتشاف الاتجاهات الجديدة والتحوّل في عالم العمل، مع الأخذ بالاعتبار أيضاً كيف سيختلف التأثير بين المناطق والفجوة بين الريف والحضر.

المرونة في العمل
وخلال إحدى المناقشات شددت أليسي دي توناك المؤسسة المشاركة والرئيسة التنفيذية لشركة "سيدستارز" السويسرية، على أهمية "وجود شركات ناشئة هادفة".

وقالت إن "جمال الشركة الناشئة يجعل الناس يعتقدون أن هدفهم يستحق العناء هو على أهمية الشركات الناشئة".

وحول المرونة في العمل تحدّثت الأميرة نوف بنت محمد آل سعود عن أهمية توفير المرونة في القوى العاملة من أجل تلبية احتياجات أولئك الذين يحتاجون إليها، مثل الأمهات والطلاب.

ومع ذلك، فإن بيتر بولدور رئيس "إرجو هولدينجز" الكندية، يناقض وجهة نظرها، قائلاً "من الضروري أن يكون للقائد كل من يتابعه بجانبه في جميع الأوقات للوصول إلى الهدف المتوقع في الوقت المحدد".

وأضاف، "يبدو الأمر وكأننا جميعاً نعبر النهر. إذا لم نتقارب معاً وبالسرعة نفسها، فسنضيع في المد".

السياحة داخل السعودية
كما ناقش المنتدى السياحة داخل السعودية، وقالت نورا اليوسف مؤسس "أين أنا" لتنظيم الرحلات، إن الجهود المبذولة في قطاع السياحة "ستحوّل تدريجياً أذواق السعوديين من السفر إلى الخارج لاكتشاف وجهات العطلات المختلفة داخل البلاد".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وأضافت، "في دول أخرى، نضجت السياحة بالفعل، لكن في السعودية هي جديدة جداً، لذلك فهي مثيرة للغاية بالنسبة إلى الكثيرين. لقد رأينا كثيراً من الناس يقيمون في السعودية في المواسم السعودية، وهي بداية جيدة للغاية".

وخلال المناقشة نفسها، سلَّط جيري إنزيليلو الرئيس التنفيذي لهيئة بوابة الدرعية، الضوء على أهمية "السياحة بالنسبة إلى الاقتصاد السعودي في ترويج الوظائف".

وتابع، "الناس من جميع أنحاء العالم يأتون لرؤية ثقافة الدرعية الجميلة، لذلك، مع كل إمكانات تنظيم المشروعات المتاحة، فمن الأفضل لفهم وتطوير المنطقة أكثر من أهل الدرعية؟".

يذكر أن مدة المنتدى يومان، من الـ12 إلى الـ14 من نوفمبر (تشرين الثاني)، وإلى جانب المناقشات تضمن المنتدى أيضاً ورش عمل حول موضوعات ومجالات اهتمام مختلفة، مثل "احضر قهوتك" التي سمحت للأفراد بمناقشة الاستدامة من وجهات نظر مختلفة.

المزيد من الأخبار