Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

ليفربول يفلت من عقوبة "يويفا" في واقعة أوريغي بسبب خطأ إداري

تمت مصادرة اللافتة وتدميرها قبل بدء المباراة في جينك

مقر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يويفا (رويترز)

نجا نادي ليفربول من العقوبة على اللافتة المثيرة للجدل التي رُفعت في مدرجاته وتحمل صورة كاريكاتير لمهاجم الفريق ديفوك أوريغي.

وتم تعليق اللافتة من قبل أنصار النادي في مباراة الفوز على جينك البلجيكي في دوري أبطال أوروبا الشهر الماضي قبل أن تتم مصادرتها وتدميرها من قبل الموظفين على أرض الملعب.

وعلى الرغم من أن اللافتة "تُديم الصورة النمطية العنصرية" وأن النادي أدانها بشكل تام، فإن مندوب الاتحاد الأوروبي لكرة القدم في المباراة لم يُبلغ عنها.

ونظراً لعدم تضمينها في التقرير الرسمي للمباراة، لا يمكن اتخاذ أي إجراء ضد ليفربول في هذا الحادث.

وجاء في بيان في أعقاب الحادث مباشرة "يدين نادي ليفربول اللافتة المسيئة للغاية التي رُفعت قبل انطلاق المباراة".

"لتوضيح الأمر، فإن الصورة المستخدمة تُديم صورة نمطية عنصرية وهذا غير مقبول على الإطلاق".

"لقد تصرفنا بسرعة لإزالة اللافتة ونعمل الآن مع السلطات المحلية وفريق الاستاد في جينك لتحديد المسؤولين".

"سيتم اتخاذ أي إجراء لاحق تماشياً مع لائحة العقوبات لدينا".

وفاز ليفربول في المباراة بنتيجة 4-1، بعد تدمير اللافتة قبل 35 دقيقة من انطلاق المباراة.

© The Independent

المزيد من رياضة