غوارديولا: مانشستر سيتي لا يزال غير مستعد للفوز بدوري أبطال أوروبا

يتطلع النادي للتتويج باللقب... لكن الإسباني ألمح إلى أن الأمر لا يزال بعيد المنال

الإسباني بيب غوارديولا المدير الفني لفريق مانشستر سيتي الإنجليزي (رويترز)

قال بيب غوارديولا، المدير الفني لفريق مانشستر سيتي، إنهم ما زالوا غير مستعدين للفوز بدوري أبطال أوروبا، مُصراً على أنه يتعين عليهم التحسن إذا كانوا يرغبون في تحقيق هذا الهدف.

واستجاب أبطال الدوري الإنجليزي الممتاز للخسارة 2-0 أمام وولفرهامبتون في بداية شهر أكتوبر (تشرين الأول)، بالفوز بنفس النتيجة على كريستال بالاس يوم السبت.

ولا يزال سيتي يتخلف عن ليفربول في جدول الترتيب بعد خسارته مرتين بالفعل في الدوري هذا الموسم، وستكون محطته التالية مواجهة يوم الثلاثاء على أرضه أمام أتالانتا في المجموعة الثالثة من دوري أبطال أوروبا.

وهي بطولة يتطلع النادي للتتويج بلقبها وكذلك غوارديولا، لكن الإسباني ألمح بعد الفوز في ملعب "سيلهورست بارك" أن الأمر لا يزال بعيد المنال.

وقال "نهدر الكثير من الفرص في الثلث الأخير، وعلينا أن نفعل ما هو أفضل لنكون أكثر تأثيراً، لذلك عندما يقول الناس إننا سنتوج بدوري أبطال أوروبا، فإننا لا نزال غير مستعدين".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

"نخلق الكثير من الفرص ولا نتنازل، لكن لا يزال بإمكاننا التحسن، نحن فريق سجّل الكثير من الأهداف وصنعنا الكثير من الفرص في الموسمين الأخيرين، ليس لديّ شك في ذلك، لكن لا يزال يتعين علينا الاستمرار والعمل على ذلك".

وأشار غوارديولا إلى إنقاذ حارسه إيدرسون ضد كريستيان بينتكي في الشوط الثاني، والذي ضمن بقاء سيتي مسيطراً في ملعب "سيلهورست".

فلو كان البديل قد سجّل هدفاً لفريق بالاس في الدقيقة 76، لكان قد وصل بالمباراة لخاتمة دراماتيكية في جنوب لندن.

ومع ذلك، بقي سيتي في المقدمة وكان من المفترض أن يسجل هدفين عبر كيفين دي بروين ورحيم ستيرلنغ.

لكن ذلك لم يكن بذات الأهمية بعد هدفي غابرييل خيسوس وديفيد سيلفا، وأشاد غوارديولا بالمهاجم البرازيلي، الذي سجل هدفه الخمسين للنادي منذ انتقاله إلى ملعب الاتحاد في يناير  (كانون الثاني) 2017 من بالميراس مقابل صفقة بلغت 27 مليون جنيه إسترليني.

وأضاف المدير الفني لسيتي "سيكون لديه مسيرة طويلة مع عقليته هذه، وسيظل ناجحاً، إنه دائماً جائع وسيصبح مهاجماً مهماً حول العالم، ونحن محظوظون بوجوده".

"كان غابرييل جيداً منذ البداية، لسوء الحظ تعرض لإصابتين خطرتين، وكان الموسم الماضي صعباً بالنسبة إليه، بعد كأس العالم لم يكن الأمر سهلاً، لكنه قوي".

"إنه رقم تسعة بالنسبة إلى منتخب البرازيل، النادي محظوظ لجلب لاعب شاب لا يصدق بسعر لا يصدق، إنه واحد من أفضل التعاقدات".

"التنافس مع سيرخيو أغويرو هو أصعب شيء، سيرخيو أسطورة، لاعب خرافي ومذهل، لكن غابرييل هادئ للغاية".

"إنه منافس، وهو يقبل القرار ويقاتل كالحيوان في كل حصة تدريبية، لكنه صغير السن ويمكن أن يتحسن".

© The Independent

المزيد من كرة القدم