Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

إبراهيموفيتش يرفض استبعاد العودة إلى الدوري الإيطالي

يلعب السويدي حالياً مع نادي لوس أنجلوس غالاكسي الأميركي... وسجل 35 هدفاً في 46 مباراة

قائد المنتخب السويدي السابق زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم فريق لوس أنجلوس غالاكسي الأميركي (رويترز)

يثق زلاتان إبراهيموفيتش في قدرته على التألق في دوري الدرجة الأولى الإيطالي، ورفض استبعاد العودة إلى أعلى المستويات.

وأمضى اللاعب السويدي الدولي السابق، البالغ من العمر 38 عاما، أربعة مواسم ناجحة يلعب في إنتر وإي سي ميلان في صدارة الدوري الإيطالي.

ويلعب إبراهيموفيتش حالياً مع نادي لوس أنجلوس غالاكسي الأميركي، حيث سجل 35 هدفاً في 46 مباراة، مما أدى إلى طرح أسئلة حول عودته المحتملة إلى إيطاليا.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وعندما سُئل عما إذا كان لا يزال بإمكانه اللعب في الدوري الإيطالي، قال إبراهيموفيتش "بنسبة 100% أعرف أنه لا يزال بإمكاني إحداث الفارق، سواء في إيطاليا أو في بلدان أخرى".

"سأكون أفضل من اللاعبين الموجودين الآن، ينتهي عقدي في ديسمبر (كانون الأول)، ولا أعرف ماذا سيحدث بعد ذلك".

وعاد اللاعب السويدي العظيم إلى مسقط رأسه في مدينة مالمو في وقت سابق من هذا الأسبوع ليكشف الستار عن تمثال برونزي له.

واستغرق بناء التمثال، الذي أصدر الاتحاد السويدي لكرة القدم قراراً بنحته على شرف الهدّاف التاريخي للمنتخب، أربع سنوات ويبلغ طوله 8.9 قدم.

وقال إبراهيموفيتش في هذا الحدث "أنا سعيد للغاية ويشرفني، فهذا يعني أنني تركت بصماتي وسيظل هذا إلى الأبد".

"الآن وقد أصبح هناك اثنان من إبراهيموفتش، أصبح العالم مكاناً أفضل وأكثر خطورة! واحد منا هو الأصلي والآخر سوف يعيش إلى الأبد، يحصل بعض اللاعبين على الجوائز، والبعض الآخر لديه جوائز وتمثال".

© The Independent

المزيد من رياضة