Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

الرئيس الإسرائيلي يكلف نتنياهو تشكيل حكومة جديدة وغانتس يرفض المشاركة فيها

فشل محادثات تقاسم السلطة بعد مرور ثمانية أيام على انتهاء انتخابات غير حاسمة

الرئيس الإسرائيلي ريئوفين ريفلين ورئيس الحكومة المكلّف بنيامين نتنياهو (أ.ف.ب)

كلف الرئيس الإسرائيلي ريئوفين ريفلين الأربعاء 25 سبتمبر (أيلول) رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو بتشكيل حكومة جديدة بقيادة حزب الليكود اليميني بعدما فشلت محادثات تقاسم السلطة مع منافسه المنتمي لتيار الوسط بيني غانتس. وقال ريفلين لنتنياهو أمام الصحافيين "أكلفك تشكيل الحكومة"، وذلك بعد صدور بيان من مكتب ريفلين جاء فيه أن "مسؤولية تشكيل الحكومة المقبلة ستمنح لرئيس الوزراء وزعيم الليكود".

وأتى هذا الإعلان على إثر اجتماع ثلاثي ضم ريفلين ونتنياهو وخصمه الرئيسي بيني غانتس.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

لا طريق واضحة أمام نتنياهو

وبعد مرور ثمانية أيام على انتهاء انتخابات غير حاسمة، لا يبدو أن أمام نتنياهو طريقاً واضحة لفترة ولاية خامسة في المنصب، إذ يحتاج تكتل اليمين بقيادة الليكود والأحزاب الدينية معه لستة مقاعد ليشكل غالبية تؤهله للحكم في البرلمان البالغ عدد مقاعده 120، وأظهرت لقطات تلفزيونية على الهواء ترشيح ريفلين لنتنياهو الذي ستكون أمامه فترة 28 يوماً حتى يشكل حكومته مع إمكانية التمديد 14 يوماً أخرى.

دعوة لحكومة وحدة... وغانتس يرفض المشاركة

وبعد تكليفه بتشكيل الحكومة الجديدة، جدد نتنياهو دعوة منافسه الرئيسي بيني غانتس إلى الانضمام إليه في إطار حكومة وحدة. إلا أن غانتس خصم رئيس الحكومة المكلّف في الانتخابات التشريعية التي شهدتها إسرائيل أخيراً، رفض الانضمام إلى حكومة يقودها نتنياهو، وكتب غانتس على صفحته على فيسبوك "ان حزب أبيض أزرق الذي أترأسه لن يقبل الانضمام إلى حكومة قد يواجه رئيسها قراراً اتهامياً خطيراً"، في إشارة إلى نتنياهو.

وبحسب النتائج النهائية الرسمية، فإن حزب الليكود فاز بمقعد إضافي، بينما خسر حزب "يهودوت هتوراة" المتحالف مع نتنياهو مقعداً، وبذلك يكون الليكود قد حصل على 32 مقعداً في الكنيست، مقابل 33 مقعداً لتحالف "أزرق أبيض" برئاسة غانتس من أصل 120 مقعداً.

المزيد من الشرق الأوسط