Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

فرنسا وألمانيا وبريطانيا تندد بسعي إيران لتوسيع "النووي"

بيان: اتخذت مزيداً من الخطوات لإفراغ خطة العمل الشاملة المشتركة من مضمونها

قال بيان مشترك إن "قرار إيران زيادة طاقتها الإنتاجية في منشأة فوردو تحت الأرض يثير القلق بشكل خاص" (رويترز)

نددت فرنسا وألمانيا وبريطانيا اليوم السبت بأحدث تحركات إيران للتوسع في برنامجها النووي، والتي تضمنها تقرير للوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وجاء في بيان مشترك للدول الثلاث أن "إيران اتخذت مزيداً من الخطوات في سبيل إفراغ خطة العمل الشاملة المشتركة (الاتفاق النووي) من مضمونه عبر تشغيل العشرات من أجهزة الطرد المركزي المتقدمة الإضافية في موقع التخصيب في نطنز، فضلاً عن إعلان أنها ستركب آلاف أجهزة الطرد المركزي الإضافية في موقعي فوردو ونطنز".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وأضاف البيان، "يعد هذا القرار توسعاً في برنامج إيران النووي الذي ينطوي على أخطار انتشار كبيرة".

وشدد البيان المشترك على أن "قرار إيران زيادة طاقتها الإنتاجية بشكل كبير في منشأة فوردو تحت الأرض يثير القلق بشكل خاص".

وأضاف، "إيران ملزمة قانوناً بموجب معاهدة حظر الانتشار النووي بالتنفيذ الكامل لاتفاق الضمانات الخاص بها، وهو منفصل عن خطة العمل الشاملة المشتركة".

اقرأ المزيد

المزيد من متابعات