Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

كيف سيكون المؤشر بعد إدراج "أرامكو" في السوق السعودية؟

محلل: سيكون لسهم عملاق النفط الريادة بقيادة المؤشر بعد أن كانت بالتناوب بين الراجحي وسابك

تمتلك أرامكو السعودية أضخم احتياطي نفط خام مثبت يقدر بأكثر من 260 مليار برميل وأكبر إنتاج يومي (أ.ف.ب) 

بعد إعلان الحكومة السعودية مطلع العام الماضي نيتها تحويل شركة أرامكو السعودية إلى شركة مساهمة، الأمر الذي أكده وزير الطاقة الأمير عبد العزيز بن سلمان بأنه "في أقرب وقت"، وفي حال طُرحت للاكتتاب وإدراجها، كيف سيكون حال سوق الأسهم السعودية؟ وما أبرز المتغيرات التي ستطرأ على المؤشر بعد إدراج أكبر شركة بالعالم، وكذلك على الأسهم القيادية الأكثر تأثيراً في حركة السوق؟

يؤكد عضو الاتحاد السعودي والدولي للمحللين الفنيين عبد الله الجبلي أن "سوق الأسهم ستتأثر قبل الطرح وما بعده، وأن الأحجام والأوزان والشركات المؤثرة ستتغير نسبها بشكل كبير جداً".

إدراج أوليّ
ويضيف "ضخامة الطرح الذي نتحدث عن 1% أي ما يوازي 20 مليار دولار هو أضخم اكتتاب سيحدث في سوق الأسهم السعودية، ونتذكر حينما حدثت اكتتابات كبيرة سابقة كان هناك اهتزاز في السوق مثل اكتتاب شركة إعمار عام 2007، عندما تراجع مؤشر السوق من 13000 نقطة إلى 6000 نقطة تقريباً، وكذلك اكتتاب البنك الأهلي بمبلغ 23 مليار ريال سعودي كان له أثر في المؤشر العام"

وقال الرئيس التنفيذي لشركة أرامكو السعودية أمين الناصر، الثلاثاء الماضي، إن "الطرح العام الأولي المحلي لأسهم شركة النفط العملاقة سيكون إدراجاً أولياً، لكن الشركة مستعدة أيضاً لطرح دولي"، مؤكداً أن أرامكو "مستعدة وقتما يتخذ المساهم قرار الإدراج".

وتخطّط "أرامكو" لطرح 5٪ من أسهمها للاكتتاب العام خلال 2020 - 2021، في عملية يتوقّع أن تكون أكبر عملية طرح للأسهم في العالم.

وذكرت "رويترز" أن الشركة تخطط لإدراج 1% من أسهمها في بورصة الرياض خلال 2019، و1% في 2020، وتأمل الشركة في جمع ما يصل إلى 100 مليار دولار، استناداً إلى تقدير قيمة الشركة بـ2 تريليون دولار.

حركة بيع كبيرة
ويعتقد الجبلي أنه ستكون هناك "حركة بيع كبيرة، ليس فقط في الأسهم، إنما في جميع الأنشطة التجارية تسبق الاكتتاب بهدف توفير سيولة".

وعن حركة السوق بعد الاكتتاب قال "سوف يتغير حجم سوق الأسهم السعودية في مؤشر الأسواق الناشئة MSCI أيضاً في FTSE، وسيكون هناك قصب السبق لأرامكو في قيادة المؤشر بعد أن كانت القيادة بالتناوب لسهمي الراجحي وسابك". مشيراً إلى أن تأثيرات الأسهم القيادية "ستتغير مثل شركة الاتصالات السعودية، وكذلك شركة الكهرباء سوف تتقلص تأثيراتها على المؤشر بفعل دخول أرامكو".

تذبذب ضيق
ويضيف الجبلي، "ربما يكون هناك نوعٌ من التذبذب الضيق على السوق بعد الإدراج حتى يستوعب حجم هذا الإدراج وحجم تأثيره، وأيضاً الأساسيات المالية للشركة سيكون لها دور في إقبال أو إحجام المستثمرين من حيث نسبة العائد أو نسبة المخاطرة"، مبينا أن "البنوك سيكون لها التدخل المباشر في إنجاح هذا الإدراج، وبالتالي سيكون هناك حراك قوي في قطاع المصارف حتى يتم هذا الإدراج والتغطية بشكل كامل".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وتعتبر أرامكو السعودية شركة نفط وطنية مملوكة للدولة تعمل منذ عام 1933 في مجال النفط والغاز الطبيعي والبتروكيماويات، وهي أكبر شركة بالعالم، كما تمتلك أضخم احتياطي نفط خام مثبت، الذي يقدر بأكثر من 260 مليار برميل، وأكبر إنتاج يومي من النفط.

وتتمتع ببنية تحتية عالية للنفط والغاز في الصناعة من حيث حجم الإنتاج وموثوقية التشغيل والتقدم التقني، إذ تنتج برميلاً واحداً تقريباً من كل ثمانية براميل ينتجها العالم من النفط.

المزيد من اقتصاد