ليفربول يكشف أن حارس المرمى أليسون يتعافى من إصابة ربلة الساق

تعرَّض البرازيلي للإصابة منذ بداية أغسطس... وخرج من المباراة الافتتاحية أمام نورويتش

البرازيلي أليسون بيكر حارس مرمى فريق ليفربول الإنجليزي (رويترز)

يحقق أليسون بيكر حارس مرمى فريق ليفربول، تقدماً مستمراً في عملية تأهيله بعد تعرضه لإصابة في ربلة الساق.

وعانى البرازيلي الإصابة في المباراة الافتتاحية للدوري الممتاز ضد نورويتش في الـ9 من أغسطس (آب)، ما اضطره إلى التغيُّب عن كأس السوبر الأوروبي ضد تشيلسي ومباريات الدوري اللاحقة.

وصرح يورغن كلوب المدير الفني للفريق، بأنه "لا يوجد جدول زمني لتاريخ عودة أليسون".

وبقي اللاعب البالغ من العمر 26 عاماً في مركز تدريب الفريق في "ميلوود" خلال فترة التوقف الدولي، إذ كان يتعافى من إصابته، مع تفاؤل مدرب حراس المرمى جون أتربيرج بتقدمه.

وقال أتربيرج للموقع الرسمي لليفربول "أليسون كان يعمل كثيراً مع ديف ريدجز في صالة الألعاب الرياضية لتحسين قوته ومحاولة رفع مستوى لياقته البدنية".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

"في الأيام القليلة الماضية، كان خارج الملعب للخضوع لتدريبات الإمساك بالكرة وبعض مهارات التحكم، وكذلك تدريبات التمرير البسيطة".

"لقد حقق تقدماً مستمراً، لكن من الصعب تحديد المدة التي سيستغرقها أو كيف سيتقدم أكثر، يحتاج الأمر إلى وقت، ولا يمكننا أن نتطلع إلى الأمام بعيداً، لذلك نأخذ كل يوم كما يأتي، ونتابع مدى شعوره، ومن ثم إحراز التقدم في ذلك".

وبينما يتأقلم أدريان جيداً مع المطالب التي فرضت عليه منذ انضمامه إلى الفريق، فقد حدد أتربيرج تدريبات إضافية على الحارس الإسباني.

وقال "لقد أجرينا بضع جلسات إضافية معهم في الأسبوع الماضي في ميلوود، من الواضح أن أدريان أتى إلينا في وقت متأخر من الصيف، وبعد ذلك أصيب بجرح في الكاحل، لذلك اعتقدنا أنه سيكون من المفيد القيام ببعض الجلسات لمواصلة الأمر".

"لقد قمنا ببعض التدريبات اللائقة معه، توزيع الكرات والتمريرات القُطرية والسرعة وردود الفعل والقوة، لقد عملنا قليلاً على كل شيء فقط لمساعدته، والحفاظ عليه لائقاً وجاهزاً".

"كان لديه أيضاً بضعة أيام عطلة، لكن ليس الأسبوع بالكامل، لقد واصلنا الأمر للتأكد من أنه مستعد للعودة للعب مرة أخرى".

© The Independent

المزيد من رياضة