أسباب انهيار انتقال نيمار إلى برشلونة وترك المهاجم البرازيلي عالقا في باريس سان جيرمان

برشلونة كان عازماً على إعادة البرازيلي... لكن إحجام عثمان ديمبيلي عن التحرك في الاتجاه المعاكس منع الصفقة

البرازيلي نيمار دا سيلفا مهاجم فريق باريس سان جيرمان الفرنسي  (رويترز)

تعثر انتقال نيمار إلى برشلونة في نهاية المطاف، بسبب مطالب عثمان ديمبيلي المالية الغريبة.

وبينما كان من المتوقع أن تكون هذه الخطوة الكبيرة في نهاية نافذة الانتقالات، فقد أثبت خروج البرازيلي من باريس سان جيرمان في النهاية أنه أكبر من أن يتم، حيث كان اللاعب البالغ من العمر 27 عاماً عازماً على العودة إلى إسبانيا، لكن لم يكن لدى برشلونة ولا ريال مدريد الأموال اللازمة لمضاهاة السعر الذي كان يريده أبطال فرنسا وهو 200 مليون جنيه.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

معنى ما سبق أن أي صفقة كانت لتتم مقابل دخول لاعبين آخرين، وقد احتاج برشلونة إلى إرسال 3 لاعبين للوصول للسعر ، وأيضاً لخفض فاتورة الرواتب، ووافق كل من إيفان راكيتيتش وجان كلير توديبو على الذهاب إلى باريس سان جيرمان، لكن ديمبيلي رفض.

وإدراكاً لمدى أهميته لإتمام الصفقة، وضع معسكر المهاجم الفرنسي شروطاً مالية عالية لم يرضَ بها الناديان، ما جعل الصفقة مستحيلة.

ومن المفهوم أن معسكر نيمار كان متفقاً بالفعل على صعوبة التفاوض الناجح في وقت متأخر من نافذة الانتقالات، وهو الأمر الذي أثار تساؤلات بين بعض المصادر حول مدى جدية برشلونة، وأنه كان هناك تغيير في المواقف خلال الأسابيع القليلة الماضية، حيث أوضح البرازيلي أنه سيكون مستعداً للتواصل مع باريس سان جيرمان.

ويواجه نيمار الآن عاماً في الأقل مع الأبطال الفرنسيين، وعلى حد تعبير أحد المصادر "إنها المرة الأولى في حياته المهنية التي لم يحصل فيها على ما يريد".

© The Independent

المزيد من كرة القدم