منتقدا ماكرون لإرساله "إشارات متناقضة" إلى إيران... ترمب: طهران في مشكلة خطيرة

"أعرف أنّ إيمانويل يقصد الخير... لكن لا أحد يتحدّث باسم الولايات المتحدة سوى الولايات المتحدة نفسها"

وجّه الرئيس الأميركي دونالد ترمب انتقاداً شديداً إلى نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون لإرساله "إشارات متناقضة" إلى إيران، مؤكّداً أنّ "لا أحد سوى الولايات المتحدة يتحدث باسمها".

إيران في مشكلة

وقال ترمب في تغريدة على تويتر "إيران في مشكلة مالية خطيرة. إنهم يائسون للتحدّث إلى الولايات المتحدة، ولكن هناك إشارات متناقضة تصل إليهم من جميع أولئك الذين يزعمون أنّهم يمثّلوننا، بمن فيهم الرئيس الفرنسي ماكرون".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وأضاف في تغريدة ثانية "أعرف أنّ إيمانويل يقصد الخير، وكذلك يفعل كل الآخرين، لكن لا أحد يتحدّث باسم الولايات المتحدة سوى الولايات المتحدة نفسها. لا أحد مصرّح له بأي شكل أو طريقة أو صيغة تمثيلنا".

ما الذي يشير اليه ترمب؟

ولم يتضح على الفور ما الذي يشير إليه ترمب لكن تقريراً صدر هذا الأسبوع أفاد بان الرئيس الفرنسي دعا الرئيس الإيراني حسن روحاني لقمة مجموعة السبع التي تعقد هذا الشهر للقاء ترمب، إلا أن دبلوماسياً فرنسياً نفى هذا التقرير.

المزيد من دوليات