4 عوامل ترجح كفة الجزائر على السنغال في نهائي كأس الأمم الأفريقية

خط جوي لنقل آلاف الجماهير للقاهرة... يتقدمهم الرئيس المؤقت عبد القادر بن صالح

يعوّل مدرب منتخب الجزائر كثيرا على الروح القتالية للاعبيه أمام منتخب السنغال في المباراة النهائية من أجل حسم اللقب (أ.ف.ب.)

ينتظر عشاق كرة القدم الأفريقية نهائي الـ"كان" 2019 بين منتخبي الجزائر والسنغال على استاد القاهرة الدولي مساء غد الجمعة، في ختام مباريات المنافسة الأفريقية التي أقيمت للمرة الأولى في التاريخ بمشاركة 24 منتخبا، وفي فصل الصيف، وبمساعدة تقنية الفيديو بدءا من دور الـ8.

واستحق المنتخبان الجزائري والسنغالي الوصول إلى النهائي عن جدارة لأنهما الأفضل على كل المستويات، بحسب آراء خبراء اللعبة، بعدما جمعتهما مجموعة واحدة في الدور الأول، حيث التقيا وحقق المنتخب الجزائري الفوز بهدف للاعب يوسف بلايلي.

يرى أيمن يونس، المحلل الرياضي، أن تحقيق الجزائر الفوز على السنغال في المباراة الأولى لا يعني ضمان تحقيق اللقب، فالمباراة النهائية، من وجهة نظره، تُلعب على تفاصيل بسيطة وتحت ضغوط كبيرة للغاية.

غياب كوليبالي يساعد الجزائر

وبحسب سمير كمونة، مدافع كايزرسلاوترن الألماني السابق، فإن غياب اللاعب كاليدو كوليبالي عن منتخب السنغال سيكون مؤثرا على القوة الدفاعية التي تميّز بها السنغاليون منذ انطلاق منافسات الـ"كان"، حيث استقبلت شباكهم هدفا واحدا، وأمام الجزائر أيضا.

وسيضطر أليو سيسيه، مدرب منتخب السنغال، إلى الاعتماد على لاعب بديل لتعويض كوليبالي الذي يغيب عن المباراة  النهائية بسبب تراكم البطاقات الصفراء، ويعتبر كاليدو واحدا من بين أبرز مدافعي العالم حاليا حيث يقدم مستويات ممتازة مع ناديه نابولي، جعلته محط أنظار أندية عديدة، مثل مانشستر يونايتد وبرشلونة وليفربول.

قوة هجومية جزائرية

يشير سمير كمونة إلى أن المنتخب الجزائري يتمتع بقوة هجومية رهيبة تجعل كفته أرجح من المنتخب السنغالي الذي لم يظهر من بين عناصره الهجومية بشكل مميز سوى ساديو ماني مهاجم ليفربول.

سجّل منتخب الجزائر 12 هدفا على مدار البطولة، واستقبل هدفين فقط، ويفسر كمونة ذلك "هناك جماعية ممتازة في خط هجوم منتخب الجزائر الذي لا يعتمد على رياض محرز فقط رغم تألقه، حيث ظهرت عناصر أخرى بشكل جيد، مثل يوسف بلايلي وبغداد بونجاح، وهو أمر غير موجود في السنغال على الرغم من أنها قوية هجوميا أيضا".

وتابع "منتخب الجزائر يتميز أيضا بترابط رائع بين الخطوط، ما يمكنه من اللعب ككتلة واحدة، وذلك يسمح أيضا بالضغط بشكل جيد على الخصم".

روح قتالية

يعوّل جمال بلماضي، مدرب منتخب الجزائر، كثيرا على الروح القتالية للاعبيه أمام منتخب السنغال في المباراة النهائية من أجل حسم اللقب، حيث خاض الجزائريون مباريات البطولة منذ انطلاقها برغبة كبيرة في تحقيق الفوز، فالفريق لم يخسر أي مباراة.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ونال الجزائريون إشادات عديدة بعدما ظهر اللاعب بغداد بونجاح يبكي لضياع ركلة جزاء أمام كوت ديفوار في ربع النهائي، وهو أمر تكرّر أيضا مع يوسف عطال والمدرب جمال بلماضي بعد تحقيق الفوز على ساحل العاج في نهاية المباراة بركلات الترجيح.

الجماهير

خصصت الجزائر 28 طائرة لنقل 4800 مشجع إلى القاهرة، لمساندة المنتخب الجزائري في نهائي كأس الأمم الأفريقية أمام نظيره السنغالي، بحسب ما أعلنت وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية منذ يومين، لينضموا إلى آلاف المشجعين الموجودين بالفعل في القاهرة لدعم "الخضر" منذ انطلاق البطولة مرورا بالأدوار الإقصائية.

وسيتمتع أيضا المنتخب الجزائري بدعم جماهيري مصري، كما حدث خلال مباريات الدور الأول والأدوار الإقصائية، وهو أمر أشاد به حموش بنسلماني، منسق المنتخب الجزائري.

وأعلنت وكالة الأنباء الجزائرية أيضا وصول رئيس الجزائر المؤقت، عبد القادر بن صالح، إلى القاهرة لحضور نهائي كأس الأمم الأفريقية.

وبذلك سيتمتع المنتخب الجزائري بدفعة جماهيرية أكبر كثيرا من نظيره السنغالي.

المزيد من رياضة