Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

كوريا الشمالية تدعم ضم روسيا مناطق أوكرانية

اعتبرت أن استفتاءات الكرملين "نظمت مع احترام شرعة الأمم المتحدة التي تنص على مبادئ المساواة بين الشعوب"

أعلنت كوريا الشمالية، الثلاثاء الرابع من أكتوبر (تشرين الأول)، دعمها ضم روسيا مناطق أوكرانية تحتلها، ونددت بمساعي الولايات المتحدة وحلفائها ضد موسكو في الأمم المتحدة.

والأسبوع الماضي، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ضم أربع مناطق في أوكرانيا يحتلها الجيش الروسي ونظم فيها الكرملين استفتاءات للضم، وهي لوغانسك ودونيتسك وزابوريجيا وخيرسون.

ووصفت الولايات المتحدة ودول غربية أخرى هذه الاستفتاءات بأنها "زائفة" و"مهزلة" ونظمت تحت تهديد السلاح، ووعدت بعدم الاعتراف بالضم.

الدعم الكوري

في المقابل، دافع وزير الخارجية الكوري الشمالي جو شول سو عن هذه الاستفتاءات واعتبرها شرعية "ونظمت مع احترام شرعة الأمم المتحدة التي تنص على مبادئ المساواة بين الشعوب"، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية، علماً بأن كوريا الشمالية حليف كبير لروسيا.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقال الوزير في بيان أوردته الوكالة "غالبية ساحقة من الناخبين دعمت عملية الضم إلى روسيا".

واستخدمت روسيا الجمعة حق الفيتو في مواجهة اقتراح أميركي في مجلس الأمن الدولي يهدف إلى التنديد بعمليات الضم. في المقابل امتنعت الصين والهند عن التصويت.

وقال الوزير الكوري الشمالي إن الولايات المتحدة تتدخل في شؤون دول مستقلة و"تستغل" مجلس الأمن الدولي. وأكد "لن يعود الزمن الذي تتمكن فيه الولايات المتحدة من استخدام مجلس الأمن درعاً ووسيلة قمع للمحافظة على تفوقها".

المزيد من دوليات