Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

مقتل 6 شرطيين برصاص مسلحين شمال المكسيك

تشهد الولاية معارك بين عصابات تتنافس في مجال تهريب المخدرات

تشهد شمال المكسيك معارك منتظمة بين عصابات المخدرات  (أ ف ب)

قتل ستة شرطيين شمال المكسيك، الأربعاء 28 سبتمبر (أيلول)، برصاص مسلحين في هجوم وقع بولاية تشهد بانتظام معارك بين عصابات تتنافس في مجال تهريب المخدرات، بحسب ما أعلنت السلطات.

وقالت حكومة ولاية ثاكاتيكاس في بيان، إن المسلحين أردوا في البداية خمسة شرطيين كانوا يتدربون في مركز رياضي في كاليرا دي فيكتور روساليس.

وأضافت، أن شرطيين آخرين وصلا لاحقاً إلى المكان فعاجلهما المسلحون بالرصاص، مما أسفر عن مقتل أحدهما في الحال.

ووصف حاكم الولاية ديفيد مونريال مقتل الشرطيين الستة بـ"الهجوم الجبان".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وخلال السنوات الأخيرة تصاعدت وتيرة العنف في ثاكاتيكاس. ويرجع خبراء سبب هذا العنف إلى النزاع الدائر في الولاية بين كارتيلي "سينالوا" و"خاليسكو الجيل الجديد" للسيطرة على طرق تهريب الكوكايين إلى الولايات المتحدة.

وفي يناير (كانون الثاني)، عثر على 10 جثث داخل شاحنة تُركت أمام مقر حاكم الولاية.

ومنذ شن الجيش حربه المثيرة للجدل ضد المخدرات في ديسمبر (كانون الأول)، قُتل في المكسيك أكثر من 340 ألف شخص غالبيتهم في جرائم نسبت إلى منظمات إجرامية، في حين اعتبر 100 ألف شخص آخرين في عداد المفقودين.

المزيد من الأخبار