Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

انفجار يهز كابول لليوم الثاني على التوالي

مقتل شخصين و"داعش" يعلن مسؤوليته

عناصر "طالبان" في موقع شهد تفجيراً بكابول (رويترز)

قُتل شخصان وأُصيب 22 آخرون، السبت السادس من أغسطس (آب) الحالي، جراء انفجار قنبلة في أحد الأحياء الشيعية في العاصمة الأفغانية كابول غداة هجوم مماثل أسفر عن ثمانية قتلى، وفق الشرطة.

وأعلن تنظيم "داعش" مسؤوليته عن الهجوم بعد تبنيه العملية التي وقعت في كابول أيضاً، الجمعة.

وقال المتحدث باسم شرطة كابول، خالد زدران، لوكالة الصحافة الفرنسية، إن القنبلة انفجرت، السبت، بعد أن كانت مُخبّأة "في مزهرية" عند طرف شارع مزدحم في حي شيعي في غرب العاصمة.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وكان انفجار قنبلة وُضعت في عربة للخضراوات خلّف، الجمعة، ثمانية قتلى و18 جريحاً، في شارع تجاري مزدحم بحي شيعي آخر في غرب العاصمة الأفغانية.

وتتزامن الهجمات مع إحياء الشيعة ذكرى عاشوراء، الاثنين.

وانخفض عدد الهجمات في أفغانستان منذ تولي حركة "طالبان" السلطة قبل عام، لكن البلاد شهدت سلسلة تفجيرات دامية في نهاية أبريل (نيسان) خلال شهر رمضان وفي نهاية مايو (أيار) وقُتل فيها العشرات.

وأعلن تنظيم "داعش" مسؤوليته عن معظمها، وهو يستهدف أساساً الأقليات الدينية الأفغانية.

وتؤكد "طالبان" أنها هزمت "داعش" في البلاد، لكن محللين يرون أن التنظيم المتطرف لا يزال يمثل التحدي الأمني الرئيس للسطة الأفغانية الجديدة.

المزيد من الشرق الأوسط